فيروس الحصبة تحصد أرواح سبعة عشر طفلا رومانيا بحسب السلطات الرومانية

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد12 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
فيروس الحصبة تحصد أرواح سبعة عشر طفلا رومانيا بحسب السلطات الرومانية

صرح مسؤولون رومانيون أنه توفي نحو 17 طفلا بسبب الحصبة منذ شهر سبتمبر / أيلول من العام الماضي.

وقال فلوريان بودوغ وزير الصحة الروماني إن كل الأطفال الذين توفوا لم يحصلوا على التطعيم اللازم ضد مرض الحصبة.

وأعلنت وكالة أسوشيتد برس للأنباء نقلا عن بودوغ، أنه منذ شهر فبراير/ شباط من العام الماضي، تم الإبلاغ عن إصابة 3400 طفل بمرض الحصبة.

ووفقا لبودوغ فإن أغلب الحالات المصابة تم رصدها في مناطق غرب وجنوب غرب رومانيا.

وأشار فلوريان بودوغ وزير الصحة الروماني إلى أن الفيروس المسبب لانتشار المرض في بلاده مماثل لتلك الجرثومة التي وجدت في إيطاليا والمجر، مؤكدا في الوقت نفسه أنه يصعب الجزم بأنها نفس الجرثومة.

ودعا وزير الصحة الروماني إلى حصول الأطفال على التطعيم ضد مرض الحصبة، قائلا “إنها الوسيلة الوحيدة الفعالة لمنع المرض”.

يذكر أن نحو 80 في المئة من الرومانيين يتلقون أول تطعيم ضد الحصبة، بينما لا يتلقى سوى 50 في المئة من الرومانيين على التطيعم الثاني.

كما يُشير بعض الخبراء إلى أن صعوبة الحصول على الرعاية الصحية تعد أحد الأسباب الرئيسية للمشكلة.

كما أن قادت عدة منظمات دينية ذات شعبية كبيرة حملات مناوئة للتطعيم.

من جهته أصدر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها تحذيرا الأسبوع الماضي من “ارتفاع احتمال انتقال فيروس الحصبة من رومانيا إلى البلدان المجاورة”.

وفي المجر المجاورة، أعلنت رئيسة المركز الوطني لمكافحة الأوبئة بياتريكس أوروزي أن مرض الحصبة لم يعد يمثل تهديدا بالانتشار على مستوى المجر، وذلك عقب إعلان مسؤولي الصحة المجرية عن الاشتباه في 31 حالة إصابة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *