الأمم المتحدة تدعو للتحقيق في قيام قوات حفتر بنبش القبور والتمثيل بالجثث

سمير عماد
اخبار عربية
سمير عماد22 مارس 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
الأمم المتحدة تدعو للتحقيق في قيام قوات حفتر بنبش القبور والتمثيل بالجثث

دعا فرحان حق المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إلى إجراء تحقيق حول قيام القوات الموالية للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر بنبش القبور في بنغازي، بالتزامن مع تدفق كبير للصور والمقاطع التي توضح الممارسات البشعة التي تقوم بها قوات حفتر في منطقة قنفودة ببنغازي شرق ليبيا.

وعبـّر المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة عن إدانة الأمم المتحدة للأعمال التي قامت بها قوات حفتر من تشويه وتمثيل بجثث الموتى التي تم الإبلاغ عنها، وقال فرحان حق إن “بعثة الأمم المتحدة في ليبيا على إطلاع بالتقارير المذكورة. ومن الواضح أننا ندين أي تشويه للجثث من النوع الذي تم الإبلاغ عنه، ونود أن يتم التحقيق في هذا الأمر”.

يأتي ذلك في الوقت الذي تداول فيه نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر أحد عناصر قوات خليفة حفتر في بنغازي وهو يقوم بالسخرية من جثة جلال المخزوم القائد العسكري بمجلس شورى ثوار بنغازي، أثناء تعليقهم لجثمان المخزوم أمام معسكر كتيبة القوات الخاصة بعد التنكيل بها، ويظهر المسلح التابع لحفتر وهو يسخر من جثمانه وكأنه يجري مقابلة مع جثة القتيل.

وكان مقاتلون موالون لخليفة حفتر، قد قاموا السبت الماضي  بنبش القبور في منطقة قنفودة الوقعة غرب مدينة بنغازي، وقاموا بإخراج عددا من الجثث بينها جثة جلال المخزوم ،القائد العسكري بمجلس شورى ثوار بنغازي، والذي دفن قبل أسبوع، وقامت تلك العناصر بوضع جثة المخزوم على سيارة وتجولوا بها في بنغازي قبل أن يقوموا بشنقها أمام معسكر قوات الصاعقة.

وقد أثارت هذه الأفعال التي قام بها عناصر حفتر ردود فعل رسمية وشعبية غاضبة داخل وخارج ليبيا.

وقالت سرايا الدفاع عن بنغازي أن المنظمات والهيئات الإنسانية والحقوقية المحلية والدولية خذلت العائلات المحاصرة في قنفودة، إلى أن قتل بعض أفرادها خلال اليومين الماضيين على أيدي قوات حفتر .

واستنكرت سرايا الدفاع عن بنغازي في بيان أصدرته، ما وصفته بصمت عقلاء مشايخ القبائل الليبية، عن الجريمة العظيمة المتمثلة في قيام عناصر حفتر بنبش قبور مقاتلي وقادة مجلس شورى ثوار بنغازي والتمثيل بجثثهم، وقتل النساء والأطفال.

وقالت سرايا الدفاع عن بنغازي إن صفحة قنفودة طويت بعد أن كشفت الوجه الحقيقي لمليشيات حفتر.

بدورها، أدانت جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، قيام قوات حفتر على بنبش قبور قادة ومقاتلين بمجلس شورى ثوار بنغازي مرأى ومسمع من العالم، والتمثيل بجثثهم، وقالت إن ارتكاب هذه الأفاعيلدون وازع ديني أو إنساني أو خلقي، واعتبرت  الإخوان المسلمون أن هذه التصرفات تعبر عن مدى انتزاع الرحمة من قلوب المنفذين ومسؤوليهم،.

وأضافت الجماعة أنّ المسؤولية الشرعية والقانونية والأخلاقية ستطال وتلاحق من قاموا بتلك الجريمة مهما طال الزمن.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *