التخطي إلى المحتوى
الشرطة الألمانية تستبعد وجود قنبلة في إنفجار نورنبرغ ولا إصابات

قام متحدث بإسم وزارة الداخلية في ألمانيا ، بالإعلان اليوم الأربعاء 27 يوليو تموز ، عن عدم تسبب الإنفجار الذي وقع قريبا من مدينة نورنبرغ ، عن أي خسائر سوى مادية أو بشرية ، وإستبعد في نفس الوقت أي مؤشرات ، حول إمكانية تسبب ” قنبلة ” في الحادثة “.

وكان الإنفجار قد وقع على بعد 200 متر عن أحد مراكز إستقبال اللاجئين ، في مقاطعة بافاريا وتحديدا بلدة زيرندورف.

وجدير بالذكر ، فقد تم إعلان حالة التأهب في المقاطعة ، وذلك بعد أن شهدت عدة هجمات خلال وقت قصير ، لم يتجاوز الأسبوع الواحد.

وفي بيان لها ، ذكرت الشرطة الألمانية أن لا مؤشرات حاليا عن إنفجار قنبلة داخل الحقيبة ، مرجحة أن يكون الإنفجار كان داخل علبة بخاخ دون وقوع أي إصابات.

وذكر شهود عيان كانوا في موقع الإنفجار ، أن عددا من الأشخاص هربوا بعد الحادثة ، كما هرعت قوات الأمن الألمانية إلى مكان الإنفجار ، وقامت بتنصيب طوق أمني ، حسب الصحيفة الألمانية ” بيلد “.

ولم يعلن حتى الآن عن الأسباب الناجمة وراء الإنفجار ، حيث يقع مقر تفتيش الشرطة قريبا من أحد مراكز إستقبال اللاجئين.

وللإشارة ، فقد تعرضت ولاية بافاريا لثلاث هجمات خلال أسبوع واحد ، كان أخطرها الهجوم على مركز التسوق بسلاح ناري ما تسبب في مقتل تسعة أشخاص.