التخطي إلى المحتوى
أخبار اليمن اليوم : مليشيا الحوثي تخير الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح بين تقديم إقرار ذمة مالية وبين السجن

أخبار اليمن اليوم ، قامت الميليشيات الحوثية بمطالبة الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح بتقديم إقرار ذمة مالية وشددت على أنه سيعرض نفس لعقوبة السجن بموجب القنون في صورة الإمتناع.

وقامة هيئة مكافحة الفساد في صنعاء بتوجيه خطاب للرئيس المخلوع صالح طالبته بتقديم إقرار ذمة مالية بالإستناد على القانون الخاص بذلك.

وللإشارة فإن الهيئة تحت سيطرة مليشيات الحوثي بالإضافة إلى أن القانون الذي تم الإستناد عليه هو نفسه الذي قام صالح بإصداره سنة 2006 خلال فترة ترأسه لليمن.

أخبار اليمن اليوم

وذكرت الهيئة أن القانون يعاقب الممتنعين والمتخلفين عن تقديم إقرارات ذمة مالية بالسجن لفترة في حدود ستة أشهر وأشارت إلى أن المخلوع لم يقم بتقديم أي إقرار بالذمة المالية في السابق.

وتأتي هذه الخطوات من الحوثيين بعد تصاعد الخلافات مع الرئيس المخلوع صالح في محاولة للكشف عن أموال وأملاك الأخير للإستحواذ عليها.

وكانت منظمات ومؤسسات قد تناولت من خلال تقارير مالية حجم الأموال التي حصلها عليها علي عبدالله صالح خلال أكثر من ثلاث عقود مع تقدير ثروة بحوالي 60 مليار دولار.

وللإشارة فإن المخلوع صالح يعيش في صنعاء تحت ما يشبه الإقامة الجبرية المفروضة عليه من طرف الحوثيين بعد تنظيم حزبه لتجمع في ميدان السبعين وسط العاصمة