التخطي إلى المحتوى
غارات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف موقعا للمقاومة الفلسطينية جنوب خان يونس

وجهت طائرات جيش الاحتلال الإسرائيلي غارات جوية صباح اليوم الأربعاء الثالث عشر من ديسمبر / كانون أول الجاري، لموقع تابع للمقاومة الفلسطينية، جنوب قطاع غزة الفلسطيني المحاصر.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن مصدر أمني فلسطيني، لم تكشف عنه، أن غارات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت موقع تابع للمقاومة الفلسطينية بمدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة.

وأصدرت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة بيانا أشار إلى عدم سقوط خسائر أو إصابات بشرية، دون سرد مزيد من التفاصيل.

من جانبه، قال أفيخاي أدرعي، الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، في تصريحات صحفية، أن قوات الجيش الإسرائيلي شنت غارة جوية على موقع عسكري تابع لحركة حماس، في جنوب غزة.

وأشار الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن غارات الاحتلال الإسرائيلي تأتي ردا على القذائف الصاروخية التي تطلق باتجاه الأراضي الإسرائيلية انطلاقا من قطاع غزة.

يذكر أن الجيش الإسرائيلي قد أصدر بيان مساء أمس الثلاثاء، أعلن خلاله عن سقوط صواريخ أطلقت من قطاع غزة، وسقطت في منطقة مفتوحة تابعة لإقليم عسقلان، جنوبي فلسطين المحتلة، وأشار جيش الاحتلال الإسرائيلي إلى عدم وقوع خسائر أو أضرار نتيجة هذا الصاروخ.

يذكر أن الأوضاع بين إسرائيل وقطاع غزة، قد شهدت تطورا منذ الجمعة الماضية، حيث اشتبك عدد من الشبان الفلسطينيين مع جنود الاحتلال الإسرائيلي، عند الشريط الحدودي بين فلسطين المحتلة وقطاع غزة، والتي أوقعت شهداء ومصابين في صفوف الشباب الفلسطيني.

وتأتي تلك الاشتباكات والمواجهات على خلفية اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وجاء الاعتراف الأمريكي بمدينة القدس عاصمة موحدة وأبدية للكيان الصهيوني، خلال الخطاب الذي ألقاه ترامب الأربعاء الماضي، السادس من ديسمبر / كانون أول الجاري.

واعتبر الرئيس الأمريكي أن القرار الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل تأخر كثيرا، منتقدا الإدارات الأمريكية المتعاقبة لعدم اتخاذ هذا القرار.