التخطي إلى المحتوى
تراجع حدة المعارك في مدينة سرت بعد سيطرة قوات البنيان المرصوص

ذكرت مصادر إعلامية ، أن حدة الإشتباكات قد خفت في مدينة سرت ، بعد سيطرة قوات البنيان المرصوص على نقاط قصور الضيافة ، أين كان يتحصن فيها مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش “.

وحسب مصادر على عين المكان ، فإن هناك هدوءا حذرا في المنطقة ـ وفي مختلف المناطق التي دارت فيها المعارك ، بعد يوم واحد من إشتباكات عنيفة.

وأشار في نفس الوقت أن هناك إشتباكات بسيطة تحدث بين وقت وآخر ، وتسمع من داخل قصور الضيافة في سرت.

وذكرت مصادر عسكرية ، أن مسلحي التنظيم لا يزالون متواجدين داخل عدة أحياء سكنية في مدينة سرت رقم 1 ورقم 2 ورقم 3 ، حيث يسعون لإستهداف قوات البنيان المرصوص ، خصوصا وأن هذه الأخيرة ضيقت الخناق بشكل كبير على مقاتلي تنظيم الدولة شيئا فشيئا.

وفي سياق متصل ، تواصل قوات البنيان المرصوص ، التي تدعمها حكومة الوفاق في ليبيا ، عمليات تمشيط في محيط قصور الضيافة بحي الدولار ، مع وجود قصف مدفعي تستهدف فيه المقاتلين الموالين لتنظيم الدولة الإسلامية ، في الوقت الذي يغير فيه الطيران الحربي الأمريكي على مواقع التنظيم في وسط مدينة سرت.

وللإشارة فقد أعلنت غرفة عمليات تحرير مدينة سرت عن إقتراب موعد تحرير المدينة من مسلحي التنظيم داعية مقاتليها للإستعداد بمشاركة المقاتلات الأمريكية التي تقوم بتوفير الغطاء الجوي.