التخطي إلى المحتوى
مقاتلات التحالف العربي تستهدف العاصمة اليمنية صنعاء ودينة ذمار بـ 11 غارة جوية

صرح مصدر طبي يمني أن مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية، شنت اليوم الإثنين نحو 11 غارة جوية استهدفت العاصمة اليمنية صنعاء، ومدينة ذمار الواقعة وسط اليمن، والتي أوقعت عدد من القتلى والجرحى.

ونقلت وكالة الاناضول للأنباء عن مصدرها في مستشفى مدينة ذمار العامة، والذي رفض الكشف عن هويته لاعتبارات أمنية، أن عدد القتلى والجرحى نتيجة غارات التحالف العربي، أوقعت نحو 40 قتيلا وجريحا على الأقل، وهي الأرقام المتطابقة مع ما ذكره إعلامي يمني تابع لميليشيات الحوثي.

وأضاف المصدر الطبي أن غارة مقتلات التحالف العربي التي استهدفت مبنى المحافظة الخاضع لسيطرة ميليشيات الحوثي، أوقعت نحو 25 قتيلا وجريحا، مشيرا أن هناك عدد من المدنيين كانوا بين ضحايا الغارة الجوية، دون ان يعطي مزيد من التفاصيل حول أعداد الضحايا المدنيين.

وفي الشأن اليمني أيضا، ذكرت وكالة الأناضول أن مقاتلات التحالف العربي شنت ست غارات جوية استهدفت منطقة عصر، الواقعة غرب العاصمة اليمنية صنعاء.

فيما قالت قناة المسيرة التابعة لميليشيات الحوثي، أن الغارات الجوية التي استهدفت مدينة صنعاء أوقت 11 قتيلا ونحو أربع مصابين، دون الإشارة إلى هوية القتلى والمصابين، سواء كانوا من المدنيين وعناصر ميليشيات الحوثي.

وعادة ما تقول قيادة التحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن، أن غاراتها الجوية تستهدف مواقع عسكرية تابعة لميليشيات الحوثي

وتشهد اليمن أوضاع وظروفا صعبة نتيجة المعارك والمواجهات المسلحة المندلعة بين قوات الجيش الوطني اليمني، الموالي للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، والمدعوم من قبل التحالف العربي لإعادة الشرعية، والذي تقوده المملكة العربية السعودية، وبين ميليشيات الحوثي، المدعومة من إيران، والتي سيطرت أواخر عام 2014 على العاصمة اليمنية صنعاء بقوة السلاح.

وخلف الصراع المسلح الدائر في اليمن أوضاعا إنسانية واقتصادية وصحية بالغة الصعوبة، وسط تقديرات دولية تفيد أن هناك نحو 80 بالمائة من الشعب اليمني بحاجة للمساعدات العاجلة.