التخطي إلى المحتوى
بدء تشكيل قوات روسية دائمة في قاعدتي حميميم وطرطوس في سوريا

أعلن سيرغي شويغو وزير دفاع روسيا عن بدء تشكيل قوات روسية دائمة في قاعدتي حميميم وطرطوس السورية.

وخلال تصريحات صحفية بالعاصمة الروسية موسكو، قال وزير الدفاع الروسي، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أقر قبل أيام تشكيل مجموعات دائمة من القوات الروسية في قاعدتي حميميم وطرطوس في سوريا.

ووجه وزير الدفاع الروسي الشكر لأعضاء البرلمان الروسي لدعم أنشطة روسيا داخل الأراضي السورية.

وكان مجلس الاتحاد الروسي، الذي يعتبر الغرفة العليا في البرلمان الروسي، قد صادق اليوم الثلاثاء، السادس والعشرين من ديسمبر / كانون أول الجاري، على اتفاقية مع نظام بشار الأسد، تقضي بتوسيع مركز الامداد التقني والمادي التابع لأسطول القوات الروسية في ميناء طرطوس السوري.

وبحسب الوثائق المعلنة، فإن هذه الاتفاقية بين روسيا والنظام السوري تمتد لنحو 49 عاما، على أن تمتد لمدة 25 عاما إضافية بشكل تلقائي، حال عدم إخطار أي طرف بتعليق هذه الاتفاقية قبل عام من انتهاء مدتها.

كما تنص الاتفاقية المبرمة بين النظام السوري وروسيا، على عدم خضوع القاعدة لأس مسؤولية إدارية او مدنية أو قضائية، فضلا عن توفير الحصانة الكاملة للممتلكات الروسية من أي عمليات ضبط أو تفتيش أو غيرهما من الإجراءات.

كما يحصل الأفراد الروس وذويهم بموجب هذه الاتفاقية على الحصانة الكاملة والامتيازات المماثلة التي يحصل عليه أعضاء البعثات الدبلوماسية.

يذكر أن التدخل الروسي في الصراع الدائر في سوريا قد رجح كفة النظام السوري والميليشيات الشيعية الموالية له، ونجحت الغارات التي قامت بها سلاح الجو الروسي، في تحجيم تمدد فصائل المعارضة السورية، وخسارة الأراضي والمناطق السورية التي كانت خاضعة لسيطرتهم.

وكان الرئيس الروسي قد أصدر قرار في وقت سابق خلال هذا الشهر، بالانسحاب الجزئي للقوات الروسية من تواجدها في سوريا.