التخطي إلى المحتوى
اجتماع ثلاثي يضم رئيس رؤساء أركان الجيش القطري والسوداني والتركي

عقد الجنرال خلوصي أكار، رئيس أركان الجيش التركي، اجتماعا ثلاثيا ضم كلا من مصطفى عدوي، رئيس أركان الجيش السوداني، وغانم بن شاهين الغانم، رئيس أركان الجيش القطري.

وأصدرت رئاسة أركان الجيش التركي بيانا، أوضحت خلاله أن رئيس الأركان التركي خلوصي أكار، عقد أمس الإثنين الخامس والعشرين من ديسمبر / كانون أول الجاري، اجتماعا ثلاثيا مع رئيسي الأركان السوداني والقطري، خلال زيارته التي رافق خلالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى العاصمة السودانية الخرطوم.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قام بزيارة رسمية إلى العاصمة السودانية الخرطوم، ضمن جولة للزعيم التركي في عدد من دول القارة الأفريقية تضم كلا من السودان وتونس وتشاد.

ويرافق الرئيس التركي خلال زيارته للسودان، والتي تعتبر الأولى من نوعها لرئيس تركي، منذ استقلال السودان في خمسينيات القرن الماضي، نحو 200 رجل أعمال.

وشهدت العلاقات الثنائية بين تركيا والسودان تطورا ملحوظا منذ وصول حزب العدالة والتنمية الحاكم، للسلطة في تركيا عام 2002، إلا أن الفترة الحالية تمثل أزهى فترة لتطر العلاقات الثنائية بين البلدين.

وبحضور رئيس أركان الجيش القطري الاجتماع الثلاثي مع نظيريه التركي والسوداني، يعود للأذهان تطور العلاقات العسكرية بين قطر وتركيا خلال الفترة الأخيرة.

وكانت البرلمان التركي قد أقر اتفاقية الدفاع المشترك بين قطر وتركيا، في أعقاب الأزمة الخليجية التي اندلعت في الخامس من يونيو / حزيران الماضي بين دولة قطر، وعدد من الدول الخليجية والعربية.

وأقامت الحكومة التركية قاعدة عسكرية في دولة قطر، وأرسلت قوة من الجنود الأتراك إلى العاصمة القطرية الدوحة، لتقديم التدريب لأفراد الجيش القطري.

إلا أن إرساء قاعدة عسكرية تركية في قطر أثار غضب دول المقاطعة التي أعلنت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر، والتي تضم كلا من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر، ودعت لإغلاق القاعدة التركية في قطر، ضمن مطالبها العشر لإجراء حوار مع دولة قطر، لإنهاء الأزمة الخليجية.