التخطي إلى المحتوى
وصول أول شحنة من الغاز الطبيعي الروسي المسال إلى ميناء غراين البريطاني

أعلن مشغل شبكة الغاز البريطانية اليوم الجمعة التاسع والعشرين من ديسمبر / كانون أول عن وصول أول شحنة من الغاز الطبيعي الروسي المسال إلى ميناء غراين البريطاني .

ونقلت وكالة فرانس برس للأخبار عن الناطقة باسم الشركة المشغلة لشبكة الغاز في بريطانيا، قولها أن الناقلة “كريستوف دي مارغيري” والتي تحمل شحنة الغاز الطبيعي الروسي المسال، والتي تبلغ حجمها نحو 170 ألاف متر مكعب من الغاز المسال، وصلت في تمام الساعة 19:20 بتوقيت جرينتش، إلى ميناء غراين الواقع شرق العاصمة البريطانية لندن.

وتأتي شحنة الغاز المسال من مصنع روسي جديد يقع في القطب الشمالي من دولة سيبيريا.

وأشارت المتحدثة باسم الشركة المشغلة لشبكة الغاز الطبيعي في بريطانيا، انه سيتم بيع شحنة الغاز الروسي المسار خارج السوق البريطانية، مضيفة أنه يتم حاليا تخزين شحنة الغاز في بريطانيا فقط، وليست مخصصة للبيع في السوق المحلي البريطاني.

وتعد شحنة الغاز الطبيعي الروسي المسال هي الأولى من نوعها من مشروع الغاز الطبيعي العملاق، الذي افتتحه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الثامن من شهر ديسمبر / كانون الأول الجاري، في مرفأ سابيتا، الواقع في شبه جزيرة يامال.

وتبلغ تكلفة مشروع الغاز الطبيعي الروسي العملاق نحو 27 مليار دولار.

وتمتلك المجموعة الروسية الخاصة نوفاتيك، التي يشملها قائمة العقوبات الأمريكية المفروضة على الشركات والمؤسسات الروسية، على خلفية الأزمة الأوكرانية، معظم أسهم مشروع الغاز الطبيعي الروسي العملاق.

ويهدف مشروع الغاز الطبيعي الروسي العملاق، والذي يعتبر من أكبر المشاريع وأكثرها طموحا على مستوى العالم، إلى بناء مصنع لإنتاج الغاز الطبيعي المسال، بطاقة إنتاجية تبلغ نحو 16.5 مليون طن غاز طبيعي مسال سنويا، على ثلاث مراحل اعتبارا من عام 2019.

يذكر أن شبه جزيرة يامال الواقعة على بعد نحو 2500 كيلومترا شمال العاصمة الروسية موسكو، في القطب الشمالي، تحتوي على ثروات هائلة لكنها تعد منطقة معزولة تصل درجة الحرارة فيها إلى نحو 50 درجة مئوية تحت الصفر.