التخطي إلى المحتوى
الشرطة الإيطالية تكشف عن خطط تأمين احتفالات رأس السنة في العاصمة روما والفاتيكان

أعلنت الشرطة الإيطالية عن خطتها الأمنية الموسعة، لتأمين العاصمة الإيطالية روما والفاتيكان، بمناسبة احتفالات رأس السنة الميلادية.

وأوضحت وزارة الداخلية الإيطالية في بيان لها، أن خطتها الأمنية في العاصمة الإيطالية تتضمن إقامة نحو 20 حاجزا أمنيا للتفتيش، مع تزويد مناطق التجمع الرئيسية المعدة للاحتفالات بأجهزة الكشف عن المعادن.

وأشارت الداخلية الإيطالية أنه سيتم تشكيل فريق أمني بقيادة غويدو مارينو، رئيس إدارة الشرطة الإيطالية في روما، اعتبارا من منتصف يوم غد الأحد.

وقالت وزارة الداخلية الإيطالية أنه سيتم تكثيف الإجراءات الأمنية في محيط الفاتيكان، وكافة الكنائس الكبرى في العاصمة الإيطالية، والتي تعد مقصدا سياحيا هاما خلال احتفالات رأس السنة الميلادية.

ووفق بيان وزارة الخارجية الإيطالية فإنه لن يتم رفع مستوى التأهب لدى أجهزة الشرطة خلال احتفالات عيد رأس السنة الميلادية إلى درجة عالية، إلا عند وقوع أمورا أو أحداثا طارئة، مشيرة إلى أن القوات الأمنية ستبقى في حالة حذر.

ويشارك في الخطة الأمنية التي وضعتها الشرطة الإيطالية، عدد من فرق الوقاية، وهي عبارة عن دوريات من الخيالة والدرجات الهوائية ودوريات راجلة، فضلا عن الاستعانة بالكلاب البوليسية المدربة للكشف عن المتفجرات.

كما ستشارك وحدة لمكافحة الإرهاب في خطة تأمين احتفالات رأس السنة الميلادية.

وفي مدينة ميلانو الإيطالية سيتم فرض حظرا على استخدام الألعاب النارية، ودخول ساحة ميدان دومو وسط مدينة ميلانو بأي نوع من الأوعية الزجاجية، فضلا عن إقامة حواجز أمنية على مداخل الميدان.

وفي مدينة فلورنسا، أعلنت السلطات المحلية منع بيع واستخدام كافة أنواع الألعاب النارية، وحمل الأوعية الزجاجية في وسط المدينة التي تعد مزارا تاريخيا، خلال يوم غد الأحد أو بعد غد الإثنين، لدواع أمنية بمناسبة احتفالات رأس السنة الميلادية.

كما تبنى عمدة مدينة نابولي الإيطالية إجراء منع استخدام الألعاب النارية خلال الاحتفالات، اقتداء بالإجراءات المتبعة في روما وميلانو وفلورنسا.