التخطي إلى المحتوى
عمليات نهب في مدينة منبج على أحياء تسطير عليها قوات سوريا الديمقراطية

تعرضت بعض المنازل في عدة أحياء في مدينة منبج بالريف الشرقي لحلب ، لأعمال نهب بالإضافة إلى عدة محلات تجارية في المدينة ، حسب ما أكدته مصادر محلية.وللإشارة ، فإن بعض الأحياء التي تعرضت للنهب ، تقع تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وبدأت عمليات العودة من طرف السكان إلى منازلهم تدريجيا ، في حين خرج العدد الأكبر من المدنيين ، بإتجاه قرى تقع إما تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش ” ، أو تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وفي سياق متصل ، تحدثت مصادر إعلامية عن نجاح مسلحي تنظيم الدولة في صد هجوم نفذته قوات سوريا الديمقراطية ، على مستوى حي السرب في المدينة.

وللإشارة ، فإن قوات سوريا الديمقراطية تتكون من مليشيات عربية وأخرى كردية ، بالإضافة إلى عرقيات أخرى من داخل سوريا ، وقد نجحت في السيطرة مدعومة بالطيران الحربي للتحالف الدولي على المربع الأمني وسط مدينة منبج بشكل كامل.

وبذلك بدأ مسلحو تنظيم الدولة في الإنسحاب نحو أطراف المدينة الشمالية ، بعد فقدان التنظيم عدة مناطق ومحاصرته في مساحة ضيقة.

وذكر عدنان أبو أمجد القائد العام لمجلس منبج العسكري في تصريحات له ، أن قوات سوريا الديمقراطية تواجه التنظيم في معارك شرسة في مركز المدينة ، وأكد في نفس الوقت عن النجاح في السيطرة على نسبة 80 بالمئة منها.