المملكة الأردنية تندد بالتدخل الإسرائيلي لوقف أعمال الصيانة والترميمات في المسجد الأقصى

سمير عماد
اخبار عربية
سمير عماد16 يناير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات
المملكة الأردنية تندد بالتدخل الإسرائيلي لوقف أعمال الصيانة والترميمات في المسجد الأقصى

نددت المملكة الأردنية الهاشمية اليوم الثلاثاء السادس عشر من يناير / كانون الثاني، بقرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي الذي يقضي بوقف كافة أعمال الترميمات والصيانة في المسجد الأقصى، وطلب سلطات الاحتلال الإسرائيلي من إدارة أوقاف القدس بالامتثال لهذا القرار، مهددة باعتقال كوادر الأوقاف المخالفين لهذا القرار.

وقال محمد المومني المتحدث باسم الحكومة الأردنية، خلال البيان الذي بثته الوكالة الأردنية الرسمية “بترا”، أنه وفقا للقوانين الدولية والقانون الإنساني الدولي فإن جميع شؤون المسجد الأقصى، من اختصاصات إدارة أوقاف القدس، والتي تتبع وزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الحكومة الأردنية.

وأكد الناطق باسم الحكومة الأردنية على عدم وجود علاقة بين سلطات الاحتلال الإسرائيلي وترميم وصيانة المسجد الأقصى.

وعبر الناطق باسم الحكومة الأردنية عن رفض المملكة الأردنية الهاشمية لتصرفات سلطات الاحتلال الإسرائيلي الإستفزازية والمدانة، مشيرا إلى عزم بلاده الاستمرار في الضلوع بمسؤولياتها في الدفاع عن المقدسات الدينية في مدينة القدس سواء كانت المقدسات الإسلامية أو المقدسات المسيحية.

وتتخذ سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ إعلان الرئيس الأمريكي اعتراف إدارته بالقدس عاصمة لإسرائيل، العديد من القرارات الاستفزازية والمضطهدة لحقوق الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية في مدينة القدس.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن في السادس من ديسمبر / كانون أول من العام المنصرم، خلال خطاب ألقاه من البيت الأبيض، اعتراف الإدارة الأمريكية بمدينة القدس الشرقية والغربية عاصمة أبدية وموحدة لإسرائيل.

وأمر الرئيس الأمريكي وزارة الخارجية الأمريكية، بمباشرة إجراءات نقل السفارة الأمريكية من مدينة تل أبيب إلى مدينة القدس.

وانتقد ترامب الإدارات الأمريكية المتعاقبة لعدم اتخاذ قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، مشيرا على أن الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل قد تأخر كثيرا.

ومنذ ذلك التاريخ تشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة في مدن الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة المحاصر، سلسلة من المظاهرات والمسيرات الاحتجاجية المتواصلة منذ أكثر من أربعة أسابيع، تنديدا بقرار الولايات المتحدة الأمريكية المتعلق بالاعتراف بمدينة القدس الشرقية والغربية عاصمة موحدة وأبدية للكيان الإسرائيلي، ونقل السفارة الأمريكية من مدينة تل أبيب إلى مدينة القدس.

رابط مختصر