التخطي إلى المحتوى
شروع السلطات في إثيوبيا في تشييد ثاني أكبر سدودها

قام موتوما مكاسا وزير الري في إثيوبيا ، بالإعلان عن إنطلاق عمليات بناء ثاني أكبر سد في البلاد ، بعد سد النهضة وذلك من أجل توليد نحو 200 ميجا وات من الطاقة الكهربائية ، وذلك بكلفة قدرت بحوالي 2.2 مليار يورو.

وفي تصريحات له لوكالة الأنباء المحلية ، ذكر المسؤول الإثيوبي أن التوقيع قد تم مع إحدى الشركات الإيطالي ، من أجل تشييد سد ” كويشا ” على نهر ” أمو ” بإقليم شعوب جنوب البلاد ، على الحدود مع كينيا.وحسب الوزير الإثيوبي ، فإن عمليات بناء السد ستنطلق مع العام الجديد 2017.

وجدير بالذكر ، فإن تشييد السد سيجعل من إثيوبيا تمتلك سدين كبيرين كهرومائيين ، بعد سد النهضة وسيتم بناءه على إرتفاع 170 مترا.وستكون هناك بحيرة على السد ، ستبلغ مساحتها الجملية ستة مليارات متر مكعب.

وتستمر السلطات في إثيوبيا في ملئ خزان سد النهضة ، والبحيرة التي تبلغ مساحتها الجملية 74 مليار متر مكعب ، والذي يتم بناءه على نهر النيل.

من جانبها ، عبر المسؤولون في مصر عن مخاوف من أن سد النهضة ، سيؤثر على حصة مصر السنوية من المياه ، والتي تقدر بحوالي 55.5 مليار متر مكعب.

وقالت السلطات في أديس أبابا ، أن المنشأة المائية ستكون ذات نفع على صعيد توليد الطاقة ، ولن تمثل أي مشاكل أو ضرر لأي من بلدان المصب.