التخطي إلى المحتوى
إسرائيل تستهدف مواقع عسكرية للنظام السوري والأخيرة ترد باستهداف الطائرات الإسرائيلية

أعلن النظام السوري اليوم السبت، العاشر من فبراير / شباط، عن نجاح دفاعتها الجوية في التصدي لعدوان إسرائيلي، على قاعدة عسكرية تابعة لقوات النظام السوري، مشيرة إلى أنها تمكنت من إصابة أكثر من طائرة حربية إسرائيلية.

وجاء الإعلان السوري عن التصدي للعدوان الإسرائيلي، وإصابة أكثر من مقاتلة تابعة لسلاح الجو، في جيش الاحتلال الإسرائيلي، في أعقاب إعلان دولة الاحتلال الإسرائيلي عن تحطم طائرة حربية، من طراز إف 16، كانت في ضمن قوات إسرائيلية تستهدف عدد من الأهداف الإيرانية في سوريا.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية، التابعة للنظام السوري، عن مصدر عسكري بقوات بشار الأسد، أن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من إصابة أكثر من طائرة إسرائيلية، فجر اليوم السبت، خلال محاولتها استهداف قواعد عسكرية تابعة للنظام السوري، في المنطقة الوسطى.

كما نقلت وكالة فرانس برس الفرنسية للأنباء، عن رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن غارات المقاتلات الإسرائيلية استهدفت منطقة في ريف حمص الشرقي، والتي يتواجد بها عدد من القواعد العسكرية، بعضها تابع للقوات الروسية في سوريا، والأخرى تابعة للقوات الإيرانية.

وجاء إعلان النظام السوري، في أعقاب تصريحات متحدث عسكري بجيش الاحتلال الإسرائيلي، والتي أوضح خلالها أن القوات الإسرائيلية، استهدفت أنظمة مراقبة تابعة للقوات الإيرانية في سوريا، لقيامها بإرسال طائرة بدون طيار إلى الأجواء الإسرائيلية.

وعبر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قال اللفتنانت جوناثان كونريكوس، المتحدث العسكري، بجيش الاحتلال الإسرائيلي، أن المضادات الجوية السورية أطلقت نيران كثيف باتجاه طائرة إف 16 إسرائيلية، مشيرا إلى أن الطياران الإسرائيليان بخير.

يذكر أن جيش الاحتلال الإسرائيلي، قد قام بقصف العديد من المواقع والأهداف في سوريا منذ بدء الصراع في سوريا، قبل نحو سبع سنوات، بينها مواقع تابعة للنظام السوري، وأخرى تابعة للميليشيات اللبنانية والإيرانية الموالية له.