التحالف الدولي ينفي شن غارات على الحدود السورية العراقية في منطقة البوكمال

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد19 يونيو 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
التحالف الدولي ينفي شن غارات على الحدود السورية العراقية في منطقة البوكمال

أعلن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق، والذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الإثنين، الثامن عشر من يونيو / حزيران، نفيه قيام طائراته بشن غارات جوية في منطقة البوكمال، الواقعة غرب نهر الفرات، بالقرب من الحدود السورية العراقية.

وعبر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قال الكولونيل شون رايان، قائد قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، أن التحالف الدولي لم يشن أي غارات جوية غرب نهر الفرات، بالقرب من منطقة البوكمال.

وأضاف قائد قوات التحالف الدولي في تغريدته، أن قوات التحالف الدولي تركز جهودها لإلحاق الهزيمة بتنظيم الدولة الإسلامية شرق نهر الفرات، بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية.

وجاءت تصريحات قائد قوات التحالف الدولي عقي إعلان هيئة الحشد الشعبي في وقت سابق اليوم، عن مقتل نحو 22 من عناصرها، بجانب إصابة نحو 12 آخرين، في قصف أمريكي استهدف الحدود السورية العراقية.

وفيما لم تشر هيئة الحشد الشعبي إلى المكان الذي استهدفته الغارات الأمريكية، إلا ان الهيئة أوضحت أن عناصرها تتواجد في الداخل السوري، وتحديدا شمال مدينة البوكمال، بعلم من الحكومتين السورية والعراقية.

تجدر الإشارة أن قوات الحشد الشعبي تتألف من عناصر وفصائل شيعية، مدعومة ومقربة من النظام الإيراني، والتي اشتركت بجانب قوات الجيش العراقي في معاركه ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق، بدعم من قوات التحالف الدولي.

وأصبحت قوات الحشد الشعبي جزءا من قوات الجيش العراقي، في أعقاب القانون الذي أقره البرلمان العراقي العام الماضي.

وتبذل الولايات المتحدة الأمريكية جهودا مضنية في محاولة لإبعاد عناصر قوات الحشد الشعبيالموالية لإيران، بعيدا عن الشريط الحدودي الفاصل بين الأراضي العراقية والأراضي السورية، في إطار محاولات الإدارة الأمريكية لتحجيم نفوذ النظام الإيراني في المنطقة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *