التخطي إلى المحتوى
الأمراض التشنجية وأسباب الإصابة والأعراض
الأمراض التشنجية

الامراض التشنجية أو تصلب الأوعية الدموية وتتصف بالانخفاض الشديد في وصول الدم للأوعية الدموية الدقيقة وأحياناً تصل إلى عدم وصول الدم نهائياً، وتحدث في كفوف اليدين والقدمين، رأس الأنف، صيوان الأذن، وفي بعض الحالات النادرة يصل المرض إلى الأعضاء الداخلية للجهاز الهضمي، والدماغ، والأعضاء التناسلية وفي ذلك المقال سوف نذكر كافة التفاصيل عن الأمراض التشنجية.

الأمراض التشنجية
الأمراض التشنجية

 

» اقرأ أيضا: كريم كلير دارك للمناطق الحساسة | أنواع وطريقة استخدام كلير دارك التايلندي الأصلي وأهم اضرارة

الامراض التشنجية

  • الامراض التشنجية هي تلك الأمراض التي تصيب الأوعية الدموية الدقيقة مما تؤدي إلي عدم وصول الدم إليها، ويشبه هذا المرض ظاهرة (Raynaud) ويظهر على المريض المصاب بتلك الظاهرة عدة أعراض وهي:-
  • حدوث شحوب شديد بسبب عدم تزويد الشريان بالدم.
  • بسبب نقص الأكسجين الذي يصل إلى الدم يحدث لون ازرق نتيجة عدم سريان الدم في الشرايين.
  • حدوث احمرار بسبب تراكم الدم الوريدي في الشعيرات الدموية الوريدية نتيجة للتفريغ التدريجي الشعيرات الدموية الشريانية.
  • وهناك فرق بين ظاهرة (Raynaud) الأولية وظاهرة (Raynaud) الثانوية، حيث أن الأولى منتشرة أكثر بين الشباب في العقد الثاني والعقد الثالث من العمر، كما أنه أكثر شيوعاً لدى النساء أكثر من الرجال، وتحدث تلك الأعراض عند التعرض للبرد أو التعصب والانفعال الشديد، وتكون تلك الأعراض خفيفة إلى حد ما، ولكن في بعض الحالات النادرة يصاب المريض بالقرحة نتيجة اضطراب سريان الدم في الشرايين.
  • ظاهرة (Raynaud) الثانوية هي أكثر وأشد خطورة من الظاهرة الأولي حيث أنها تظهر بدون أسباب على عكس الظاهرة الأولى تظهر عند التعرض للبرد، ولكن أعراض الثانوية تشتد عند التعرض للبرد لدرجة الإصابة بقرح ونخر لبعض المرضى، وفي بعض الحالات يحدث بتر في الأصابع أو حتى بتر جزء كبير من الجسم.

» تعرف على: آلام المفاصل والتهابات المفاصل عند الاطفال | أعراض المرض وأسباب وتشخيص وعلاج

أسباب الإصابة (Raynaud) الثانوي عديدة ومنها:-

  • الإصابة بالأمراض السرطانية والأورام الخبيثة.
  • الإصابة بالأمراض الروماتزمية ومن أمثلتها: إلتهاب المفاصل الروماتويدي الذئبة، تصلب الجلد، التهابات الجلد والعضلات، وداء النسيج الضام المختلط.
  • تناول العقاقير الضامة للبيتا مثل: أتينولول، كلوريد الفينيل، والأدوية المضادة للسرطان، سيسبلاتين، فينبلاستين، حبوب منع الحمل.
  • حدوث مشكلة في عمل الغدة الدرقية، الاستخدام الدائم للأدوات والأجهزة.
  • الإصابة بضربات البرد، كثرة الكريات الحمراء، كثرة الصفائح الدموية، الالتهاب الوعائي الخثاري المسد.

كل تلك الأمراض تتسبب فى الإصابة بالأمراض التشنجية.

» لمزيد من الإفادة: حبوب برفكتيل لزيادة الوزن Perfectil والمحاذير الطبية وجرعات الإستخدام السليمة

علاج الامراض التشنجية

هناك بعض العلاجات التي تساعد على التخفيف من  الامراض التشنجية وهي:-

  • ظاهرة (Raynaud) الأولية حيث إن علاجها بسيط جداً وهو أخذ الاحتياطات اللازمة لعدم التعرض للبرد من خلال ارتداء قفازات وجوارب دافئة في القدمين خلال فصل الشتاء، الإمتناع عن تناول حبوب منع الحمل، تناول الأدوية التي تساعد على توسيع الأوعية الدموية مثل أوسمو أدالات، أو اللوسارتان، الأسبرين بجرعات قليلة، أو ميكروبيرين، أو كارتيا، أما في حالة عدم حدوث أي تحسن أو تجاوب من العلاج أو في الحالات الصعبة يجب حقن المريض بدواء الأول بروسات في الوريد ويستمر الالتزام بها لمدة من ٤ إلى ٨ جلسات علاجية.
  • ظاهرة (Raynaud) الثانوية يجب الاهتمام بعلاجها وهو علاج السبب الرئيسي للإصابة بتلك الظاهرة، وأيضاً أخذ الاحتياطات لعدم التعرض للبرد، ويفضل لعلاج تلك الظاهرة تناول الأسبرين ولكن بجرعات صغيرة، وأيضاً علاجها بواسطة أدوية موسعة للأوعية الدموية مثل اللوسارتان أو أوسمو أدالات، وأفضل علاج للحالات الصعبة هو الحقن بدواء الأول بروسات في الوريد فهو يساعد في علاج ٨٠ في المائة من المرضى، وعند الإصابة بالأمراض الروماتزمية يكون من المحبذ العلاج بدواء الأرجينين للحالات المتقدمة كما يمكن العلاج بواسطة الجاما جلوبولين عن طريق الحقن في الوريد، وفي بعض الأحيان يضطر الأطباء إلى بتر أصبع من الأصابع أو بتر جزء من الجسم (فوق الركبة أو تحتها).