أعراض وتشخيص الزحار العصوي

nehad ahmed
دليل الامراضطب وصحة
nehad ahmed27 مارس 2019آخر تحديث : منذ 4 سنوات
أعراض وتشخيص الزحار العصوي

الزحار العصوي أو ما يعرف باسم داء الشغيلات هو أحد أمراض العدوى البكتيرية التي تصيب الإنسان خاصة في فصل الشتاء، حيث يكثر انتشار ذلك المرض، تلك البكتيريا تصيب المعدة عن طريق مرورها بالجهاز الهضمي وتتسبب في حدوث الكثير من الأعراض الخطيرة للمريض، ويمكن علاج تلك البكتيريا من خلال المضادات الحيوية المعروفة والبعد عن الأطعمة الغير سليمة.

الزحار العصوي
الزحار العصوي

 

أسباب الإصابة ببكتيريا الزحار العصوي

  • يصاب الإنسان ببكتيريا الزحار العصوي نتيجة تناول الأطعمة الغير صحية والغير نظيفة، خاصة التي تتواجد عند الباعة الجائلين في الشارع، حيث من المؤكد أنها تعرضت للذباب وتم تناولها في أطباق أو أوعية غير نظيفة.
  • لذلك يسهل الإصابة بها بسهولة وانتقالها للمعدة، ويعتبر الأطفال عرضة للإصابة بتلك البكتيريا بنسبة أكبر من الكبار، ويرجع ذلك لضعف مناعتهم وتناولهم العديد من أنواع الحلوى المصنوعة دون عناية أو نظافة.
  • وهناك طرق أخرى تسهيل من انتشار تلك العدوى وهي تناول الطعام بيد غير نظيفة أو عدم الاهتمام بنظافة الأطباق والملاعق باستمرار قبل تناول الطعام.

» اقرأ أيضًا: الأمراض التشنجية وأسباب الإصابة والأعراض

أعراض الزحار العصوي

  • تتمثل أعراض الزحار العصوي في الإسهال بشكل كبير على مدار اليوم، فقد يصل إلى الأمر للتبرز حوالي 12 مرة خلال اليوم، ويصاحب البراز بعض المخاط اللزج وقد نري في الحالات الخطيرة أن البراز يحتوي على دم.
  • بالإضافة إلى ارتفاع درجة حرارة المريض والشعور بالغثيان والرغبة في القيء، كما يشعر المريض بالدوار وعدم القدرة على تحمل الأعمال الشاقة، حيث يشعر المريض بضعف عام في كافة أجزاء الجسم.
  • وفي حالة إصابة الأطفال قد يصل الأمر إلى عدم قدرتهم على التحرك نتيجة للسوائل التي يفقدوها من أجسامهم نتيجة لكثرة التبرز، مما قد يتسبب في إصابة الأطفال بالجفاف، لذلك يلزم الرجوع إلي الطبيب المعالج بأسرع وقت ممكن.

تشخيص الزحار العصوي

  • لا يمكن تشخيص تلك العدوى وتلك النوع من البكتيريا من خلال الفحص السريري فقط، حيث يلزم عمل الفحوصات الطبية اللازمة لعلاج المريض.
  • وتتمثل تلك الفحوصات الطبية في التحاليل التي تتم بأخذ عينة من براز المريض بعد إتباعه عدة تعليمات، حتى يتم فحصها وبناء عليها يتم اكتشاف العدوى ويتم علاجها.
  • لذلك بدأ الطبيب علاجه بطلب تلك التحاليل، حتى يعطى المريض العلاج المناسب والذي يتمثل في المضاد الحيوي لتلك البكتيريا الضارة التي تعيش في المعدة.

» اقرأ أيضًا: الجرب تشخيصه وأسبابه وعلاجه وكيفية الوقاية منه

علاج داء الزحار العصوي

  • يتم علاج الزحار العصوي من خلال المواظبة علي تناول العلاج بشكل يومي حسب الجرعة التي يحددها الطبيب المعالج للمريض، ويتمثل علاج داء الشيغيلات في المضاد الحيوي.
  • وفي حالة إصابة الأطفال بتلك البكتيريا يقوم الطبيب بإعطائهم خافض للحرارة، لتجنب الأخطار التي قد تسببها درجة الحرارة المرتفعة.
  • أما في الحالات التي تنزف الدم مع البراز يلزم أن تذهب مباشرة إلى المستشفى، حيث أن المريض بتلك المرحلة يكون قد تخطى المرحلة الطبيعية والمطمئنة للإصابة، بالإضافة إلى احتمالية نشره للعدوى، لذلك يلزم وضعه تحت الملاحظة بالمستشفى.

طرق الوقاية من الزحار العصوي

  • يمكننا تجنب الإصابة بتلك العدوى البكتيرية الخطيرة من خلال عدم تناول المأكولات الغير نظيفة والغير مضمونة خارج المنزل، وليس من المشترط أن تكون لدى الباعة الجائلين، فهناك العديد من المطاعم قد لا تتصف بالنظافة.
  • كما يلزم تناول الأطعمة الصحية مثل الخضروات والفواكه المنوعة والطازجة لتقوية الجهاز المناعي، حتى يصعب إصابة الجسم لتلك العدوى البكتيرية الضارة.
  • كما يلزم قيام الإنسان بعمل بعض الفحوصات الطبية من وقت لآخر للتأكد من عدم الإصابة بأي عدوى قد تضر الجسم.
رابط مختصر