التخطي إلى المحتوى
داني ميرفي : جوزيه مورينيو أصيب بإحباط بعد فشله في تدريب ليفربول !

ذكر اللاعب السابق لنادي ليفربول الإنجليزي داني ميرفي ، أن المدير الفني البرتغالي جزيه مورينيو كان قد شعر بخيبة أمل بعد عدم نجاحه في تدريب نادي ” الريدز ” خلال موسم سنة 2004 ، ليتولى بعدها رافائيل بينيتيز مهمة قيادة ليفربول.

وكانت الصحيفة البريطانية ” ذا صن ” قد نشرت تصريحات لداني ميرفي ، تحدث فيها عن المنافسة التي كانت بين مورينيو وبينيتيز للفوز بمنصب قيادة النادي الإنجليزي ، ليحصل رافا على المنصب في نهاية الأمر.

وأضاف ميرفي أن مورينيو أصيب بخيبة أمل كبيرة للغاية بعد فشله في تولي زمام نادي ليفربول ، حيث فضلت إدارة النادي الإنجليزي الإعتماد على رافاييل بينيتيز ، الذي كان قد حقق مع فالنسيا لقبي الدوري الأسباني وكذلك كأس الإتحاد الأوروبي.

كما تطرقت الصحيفة إلى أحد التصريحات المثيرة للسبيشال ون في شهر فبراير قبل 12 عاما ، تحدث فيها أن ليفربول يعد من الفرق المثيرة ، معتبرا تشيلسي مشروعا جديدا لا يمكن التكهم بالنجاح من عدمه ، وقائلا أن مالك النادي يستطيع الرحيل وأخذ نقوده في نهاية الأمر.

وجدير بالذكر ، فإن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو كان قد قاد البلوز لتحقيق نتائج باهرة بعد توليه المنصب ، حيث تمكن من الفوز بلقبين للدوري الإنجليزي الممتاز ، بالإضافة إلى الوصول إلى مراتب جيدة ومتقدمة في مسابقة دوري أبطال أوروبا في تلك الفترة.