التخطي إلى المحتوى
معنى اسم أم الخير وصفات حامل الاسم
معنى اسم أم الخير

أم الخير، هو اسم مركب وأصله عربي وهو يوحي بالسعادة والرضا والعطاء الذي يكون من عند الله الذي لا حدود له، فمن الناس من يكون رزقه إناث أو ذكور ومنهم من يكون حظه ورزقه مال ومنهم يكون رزقه علم وذو مكارم وأخلاق حسنة، ومعنى كلمة خير هو ضد كلمة الشر والخير عمًا مرغوب وممتع فهو يرفعنا مكانة بين الناس ويرفعنا الله به درجة عنده.

معنى اسم أم الخير

صفات اسم أم الخير

من صفات هذا الاسم أنه يتسم بالهدوء وغالبًا تصاحبه العصبية الشديدة، وللأسماء دائمًا لها تأثير على صاحبها لأن مع كثرة مناداته باسمه تستقر في ذهنه ووجدانه ويظهر ذلك على أسلوبه وتأثيره، فالشخصية التي تحمل اسم أم الخير تكون دائمًا خيرة ومعطاءة لأبعد الحدود كريم جدًا مع الغير، وتعني أيضًا المرأة كريمة النسب والحسب.

شخصيات تحمل اسم أم الخير

سلمى بنت صخر بن عامر: ولقبت بأم الخير، وكان زوجها أبو قحافة عثمان بن عامر (ابن عمها) وهي أم سيدنا أبى بكر الصديق رضي الله عنه.

أم الخير بنت الحريش البارقي: فهي من قبائل الأزد وهي أشهر القبائل العربية في الجاهلية والإسلام، ونشأت مع قومها وتربت على الشعر والفصاحة والبلاغة، وهاجرت مع قومها إلى العراق ولكن استقروا أخيرًا بالكوفة، كانت دائمًا تشترك بالحروب مع أمير المؤمنين على وتحرض الجنود على القتل والمثابرة.

سوف نذكر آية كريمة تحثنا على فعل الخيرات ففي قوله تعالى “(أُوْلَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ) فالخيرات دائمًا يدعو إليها الدين والسُنة لأن فعل الخيرات تقربنا من بعض وتقوي العلاقات فيما بيننا، وفي بعض الأحاديث النبوية الشريفة وضحت فضل فعل الخيرات للناس وفائدتها في الدنيا فعن النبي صلّ الله عليه وسلم قال (أحبّ النّاس إلى الله أنفعهم للنّاس)، وحديث أخر يقول الرسول الكريم (من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته).

عند فعل الخيرات فبذلك الفعل من الممكن أن نقضي حوائج الغير وفك الكرب وسد الدين وعلاج مريض أو تعليم طفل يتيم أو غير قادر وغيرها من أفعال الخير التي لا حصر لها……. فلذلك من يقوم ببعض الأعمال الخيرة فإنه يستحق لقب أم الخير أو أبو الخير.