التخطي إلى المحتوى
الحشد الشعبي يبني ساترا ترابيا في مدينة القيارة ضد السيارات المفخخة

في إطار سعيهم لتأمين طرق الإمداد وتفادي الهجمات التي ينفذها تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش ” بالسيارات المفخخة ، قام عناصر من الحشد الشعبي ببناء ساتر ترابي في مدينة القيارة ، والتي تقع على بعد ستين كيلو مترا جنوب مدينة الموصل.

وفي تصريحات له ، ذكر نائب رئيس قسم الهندسة الذي يتبع قوات الحشد الشعبي أبو أحمد الوائلي ، أن الهدف وراء بناء الساتر هو عدم تمكين عناصر تنظيم الدولة من الوصول بالسيارات الملغمة إلى الطرقات ، والإبقاء على طرق الإمداد مفتوحة ، بالإضافة إلى مساعدة القوات على التقدم.

وللإشارة ، فإن أفرادا من القوات العراقية كانوا قد سقطوا بين قتيل وجريح منذ أسبوعين بعد أن نفذ التنظيم عدة هجمات بسيارات مفخخة.

كما تم إستهداف مقر لواء المشاة 92 الواقع في منطقة الركعي سابقا ، إلا أن الجيش العراقي تمكن مدعوما من طيران التحالف الدولي ، من صد هجوم على القيارة مطلع هذا الشهر.

وكان الجيش العراقي قد تمكن من إستعادة السيطرة على القيارة من قبضة مسلحي تنظيم الدولة في شهر أغسطس آب الفارط وذلك بعد إشتباكات تواصل لأكثر من ثلاثة أشهر.

وللإشارة ، فإن القيارة تعتبر أكبر ناحية في محافظة نينوى ولها أهمية كبير على المستوى الإستراتيجي بالنسبة لمعركة الموصل ، وقد تم تحويلها إلى نقطة تمركز للجيش العراقي من الجهة الجنوبية.