التخطي إلى المحتوى
عودة ميل غيبسون لهوليود بعد غياب لعقد من الزمن بفيلم “هاكسو ريدج”

يستعد المخرج والممثل ميل غيبسون للعودة من جديد إلى قطاع صناعة السينما ، وذلك بعد مرور عقد من الزمن من عبارات قالها تحت تأثير الخمر ، إتهم على إثرها بأنه يعادي اليهودي وليتعرض بعدها لحملة واسعة ضده

وكان غيبسون قد إكتفى بأعداد قليلة من الأدوار التمثيلية البسيطة ، بعد إلقاء القبض عليه قبل عشر سنوات لقيادته السيارة تحت تأثير الخمر ليبتعد عن الأضواء حينها.

وكان الممثل الأمريكي قد قدم إعتذاراته على العبارات التي أطلقها ضد اليهود ، وعمل جاهدا بعدها لكي يتعالج من إدمانه للخمر.

وكانت عودة غيبسون للإخراج ناجحة للغاية ، بعد أن تم يوم الجمعة الفارط عرض الفيلم الجديد “هاكسو ريدج” في دور السينما الذي حظي بتعليقات مميزة بعد الفيلم المنتج في سنة 1995 والذي حاز بفضله على جائزة الأوسكار “قلب شجاع”.

وعرض الفيلم يوم 30 أكتوبر تشرين الأول في بيفرلي هيلز ، بأكاديمية العلوم والفنون السينمائية بالولايات المتحدة الأمريكية.

كما سيرَشّح غيبسون لجائزة أحسن مخرج في الجوائز السينمائية لهوليود ، وهي تعتبر أول خطة في طريق جوائز الأوسكار لشهر فبراير شباط من العام القادم 2017.

ويحكي فيلم “هاكسو ريدج” قصة أحد المسعفين المسالمين في الجيش سنة 1945 ، ويدعى ديزموند دوس والذين كانوا في الصفوف الامامية خلال معركة أوكيناوا ، ولم يقم بلمس السلاح بتاتا خلال هذه المعركة الشهيرة وكرم بعدها.