التخطي إلى المحتوى
العثور على 5 هياكل عظمية لشباب.. تعود إلى الألف السادس قبل الميلاد

يعتبر حدث العثور على أثار تاريخية أو مومياء من العثور التاريخية القديمة من أهم الأحداث التي يمكنها تقديم فهم وتوضيح حول تاريخ البلاد، و يبحث علماء الآثار بشكل مستمر حول المقابر والمناطق الأثرية لاكتشاف الماضي السحيق والتعرف على التاريخ العريق للبلاد، ولا سك أن الإمارات واحدة من الدول العربية ذات التاريخ والحضارة والتي تعج مقابلها ومتاحفها بعدد كبير من الأثار القديمة.

ولحسن الحظ تمكن فريق من علماء الآثار والمنقبون عنها من إيجاد خمسة هياكل ععظمية ملتصقة تجاور بعضها مدفونة بالرمال في متحف العصر الحجري الحديث بمنطقة أم القيون، وبتحليل الهياكل العظمية باستخدام عنصر الكربون أكد الفحص أنها هياكل عظمية لمجموعة من الرجال في عمر الشباب، وما وجده المحللون كسبب للوفاة هو وجود سيف أسفل منطقة الصدر يرجحون أنه السبب في وفاتهم.

ومن جانبهم توقع علماء الآثار أنها هياكل عظمية لمجموعة من الشباب تعود للألف السادسة قبل الميلاد وجاري الفحص في الكتب القديمة للتوصل إلى الحقيقة الواضحة لقصة الهياكل التي تم العثور عليها.