التخطي إلى المحتوى
المستثمرون يلجؤون إلى الذهب بعد فوز ترامب في إنتخابات الرئاسة

عرفت أسعار الذهاب إرتفاعا بنسبة 5 بالمئة ، مقابل هبوط الدولار والأسهم اليوم الأربعاء 9 نوفمبر تشرين الثاني ، بعد أن أقبل المستثمرون على شراء هذا المعدن النفيس ، وذلك لكونه بمثابة الملاذ الآمن ، بعد أن فاز مرشح الحزب الجمهوري دونالد ترامب على حساب مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون ، في إنتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقام سعر الذهب بتسجيل أعلى المستويات في شهر ونصف ، حيث فاق سعر الذهب اليوم في المعاملات الفورية 1337 دولار أمريكي للأوقية ، التي تساوي 28 غراما ، بإرتفاع قدر بنحو 5 بالمئة عن الجلسة السابقة الخاصة بالتداول.

وبعد إلقاء دونالد ترامب لخطاب إنتصار وصفه الكثيرون من المتابعين بكونها “معتدلا” ، عرفت أسعار الذهب هبوطا لاحقا بعد إرتفاعها ، إلا أن هذا المعدن واصل في الإرتفاع بنسبة تفوق 2 بالمئة ، وفوق 1300 دولار أمريكي للأوقية.

ويرى العديد من المستثمرين أن الأمان موجود في هذا المعدن النفيس ، خصوصا مع المواقف الخلافية للرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب ، فيما يخص التجارة العالمية وبقية الملفات الإقتصادية الأخرى التي تشكل إهتماما كبيرا بالنسبة لهؤلاء المستثمرين.

وللإشارة ، فإن آخر مرة عرف فيها الذهب إرتفاعا مشابها ، كان في الأشهر الأخيرة عندما قام البريطانيون بالتصويت لصالح خروج المملكة المتحدة من معسكر الإتحاد الأوروبي ، وذلك خلال شهر يونيو حزيران الفارط.