التخطي إلى المحتوى
شمال سيناء : مقتل مجند وإصابة خمسة آخرين في هجومين منفصلين

لقي يوم أمس الأحد 13 نوفمبر تشرين الثاني جندي مصري مصرعه ، في حين جرح خمسة آخرون من ضمنهم ضابطان ، في هجومين منفصلين في محافظة شمال سيناء شمال شرق البلاد.

وكان مسلحون قد زرعوا عبوة ناسفة إنفجرت خلال سيرة مدرعة عسكرية على طريق الجورة جنوب مدينة الشيخ الزويد ، ما تسبب في مقتل مجند وإصابة ضابط برتبة نقيب ، وذلك حسب مصادر أمنية لوكالة الأناضول التركية.

وفي سياق متصل ، كان ثلاثة مجندين قد أصيبوا رفقة ضابط آخر برتبة رائد بالجيش المصري ، في إنفجار عبوة ناسفة خلال سير مدرعة عسكرية على طريق الجورة ، في حين تم نقل القتيل والجرحى إلى مستشفى العريش العسكري في محافظة شمال سيناء.

ولم تقم القوات المسلحة المصرية بإصدار أي بيان عقب الهجومين ، في حين لم تتبن أي حركة أو تنظيم المسؤولين عن الهجومين.

وكان الجيش المصري قد أعلن يوم أمس الأحد 13 عن مقتل 14 مسلحا ، وذلك أثناء مواجهات دارت بين الطرفين في شمال سيناء.

وكان العشرات من أفراد الجيش والشرطة في مصر قد لقوا مصرعهم في العديد من الهجمات التي طالت مواقعهم العسكرية والأمنية في شمال سيناء منذ عدة شهور ، جلها من تنفيذ مقاتلي ولاية سيناء الذين بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” قبل عامين ، بالإضافة إلى عدد من تنظيمات أخرى.