التخطي إلى المحتوى
رئيس «الغرف»: مسؤولية كل سعودي مقاطعة المنتجات التركية

أعلن رئيس الغرف السعودية أن مقاطعة المنتجات التركية مسؤولية على كل مواطن سعودي ومن جانبه أوضح ماهية المنتجات وهي “الواردات، الصادرات، السياحة و الاستثمار” وذلك بسبب تدخل الأتراك في شؤون المملكة منذ وقت بعيد ووجود حالة من العداء بينهم وبين السعودية.

جاء ذلك في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر نصها كما يلي: «مقاطعة تلك المنتجات رد على العداء المستمر من الحكومة التركية على قيادتنا وبلدنا ومواطنينا».

أما عن رد فعل المواطنين فكان رأياً واحداً وهو الحرص على مقاطعة المنتجات، كما تحدث بعض الأشخاص بضرورة رفع الضرائب على قيمة الواردات التركية من المنتجات بنسبة 300%، وآخرين قاموا بايضاح الباركود الخاص بالمنتجات التركية ليستطيع المواطنين التعرف على المنتجات والتوقف عن شرائها وهو الذي يبدأ ب 869.

هذا وأوضح رئيس الغرف وكذلك بعض المواطنين أن المصانع المحلية الموجودة داخل المملكة لديها الاستطاعة في إنتاج الكثير من المنتجات المشابهة أو الأفضل من المنتجات التركية المستوردة لتفي بحاجة السكان دون الحاجة إلى الاستيراد من تركيا بعد الآن.