التخطي إلى المحتوى
مرتضى منصور يواصل هجومه على اللجنة الأولمبية: “رئيسها هارب من التجنيد”
مرتضى منصور يواصل هجومه على اللجنة الأولمبية: "رئيسها هارب من التجنيد"

هاجم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، مسؤولي اللجنة الأولمبية المصرية، بعدما أصدرت قرارًا بعزله من رئاسة النادي ووقفه عن أي نشاط رياضي لمدة 4 سنوات، مشيرًا إلى أن بعض أعضائها يخالفون القانون بطريقة لا يمكن السكوت عنها، وطمأن الجمهور بأنه سيكون بخير وأن هذه القرارات سوف تنتهي إلى لا شيء.

وقال رئيس الزمالك خلال تصريحات تلفزيونية عبر شاشة “الزمالك”، أن ياسر إدريس عضو اللجنة يعمل كموظف في مؤسسة الأهرام ويتقاضى منها راتبًا شهريًا كبيرًا، على الرغم من أنه لم يدخلها على الإطلاق، لافتًا إلى أنه وهشام حطب رئيس اللجنة، هاربان من التجنيد، على حد زعمه.

وتابع، أنه تبرع لنادي الزمالك بنحو سبعة عشر مليون جنيه، وبالتالي لا يمكن لأحد أن يهاجمه بالفساد، ووجه الشكر لجمهور نادي الزمالك بعدما عزفوا عن التظاهر تضامنا معه، مؤكدًا أن مصر اهم منه، وبخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها، وشدد على أنه لن يفتح المدرجات أمام الجمهور منعًا لاندساس أي عناصر مثيرة للشغب وسط الجمهور، وهدد أيضًا وزير الشباب وأكد أنه سيكون له “وقفة معه”، لأنه لم يتدخل لإيقاف قرارات اللجنة.