التخطي إلى المحتوى
كيا أوبتيما GT 2017 تجربة للسيارة الجديدة في جبل حفيت على إرتفاع 1240م

مازال نجم مواقع التواصل الإجتماعي علي الجسمي مواصلا الرحلة الترفيهية الخاصة به في مختلف أرجاء دولة الإمارات العربية المتحدة ، من أجل إستكشاف أجل المعالم السياحية في البلاد ، بعد أن زار الصحراء وأيضا مارس هواية التزلج على الرمال.

وفي إطار تجريبه للأداء القوي لسيارة كيا أوبتيما GT 2017 ، قام الجسمي بمواصلة الرحلة ولكن هذه المرة على جبل حفيت البالغ إرتفاعه 1240 متر عن سطح البحر ، وذلك من أجل وضع السيارة في موضع إختبار صعب لتقييم أداءها.

وتعتبر سيارة كيا أوبتيما أفضل خيار بالنسبة للمسافات الطويلة ، خصوصا مع إستهلاك في حدود ثمانية لترات فاصلة أربعة للمئة كيلو متر ، مع محرك قوته 178ps لتكون مهمة علي سهلة في صعود الطرق الجبلية الوعرة والمرتفعة على متن سيارة كيا أوبتيما GT 2017.

وأعطى الشاصي الجديد أكبر ثبات لسيارة كيا أوبتيما 2017 عند المنعطفات والطرق المتعرجة ، بعد أن تم إستعمال فولاذ عالي القوة بصورة أكبر في صناعة هذا الشاصي ، لكي يكون أكثر صلابة وقد إستخدم الفولاذ في هيكل السيارة بزيادة تقدر بثلاث مرات عن الطراز الفارط ، حيث تميزت بمرونة أكبر وأمان بالنسبة لمن يركب هذه السيارة الخارقة.

ويتم تبريد المكابح بشكل مستمر عبر فتحات التهوية الموجودة على جانبي صادم السيارة الأمامي وذلك من أجل تقديم الأداء الأفضل والتجهز للمفاجئات في الطريق.