التخطي إلى المحتوى
كافاني: علاقتي توترت مع نيمار بسبب واقعة “ضربة الجزاء”
كافاني: علاقتي توترت مع نيمار بسبب واقعة "ضربة الجزاء"

تحدث الأوروجوياني إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد المنتقل إليه حديثًا بعد انتهاء تعاقده مع باريس سان جيرمان عن خلافاته مع الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا عندما كان يلعب في النادي الفرنسي، بسبب رغبة كل منهما في تنفيذ ركلات الجزاء، وسط أنباء كثيرة عن عدم وجود علاقات جيدة تجمعهما في غرفة الملابس.

وقال كافاني خلال تصريحات لقناة”ESPN” العالمية، إنه لم يدخل في نزاع مع النجم البرازيلي إلا في مباراة ضد أولمبيك ليون، حيث حدث هذا في الملعب وفي غرفة تبديل الملابس، لكنه لم يتكرر مرة أخرى، مشددًا على أن اللاعبين ليسوا مجبرين في الغرفة أن يتعاملوا كأشقاء وأصدقاء وأقارب.

وأكد، أن الذي يهم في العلاقة بين اللاعبين في المستطيل الأخضر، حيث يتعين عليهم جميعًا أن يلعبوا كأصدقاء وأن يحموا بعضهم البعض وأن يركضوا من أجل بعضهم، تحقيقًا لمصلحة الفريق في نهاية المطاف، ويكون الأمر عكس ذلك بالمرة في غرفة تبديل الملابس، لكن في النهاية يبقى الاحترام هو الشيء الوحيد الذي يلزم به الجميع، واستطعنا أن نقيم علاقة جيدة بالرغم من أننا لسنا متفقين في أشياء كثيرة.