التخطي إلى المحتوى
نجل محمود ياسين يكشف حقيقة وفاته بسبب كورونا
نجل محمود ياسين يكشف حقيقة وفاته بسبب كورونا

قال السيناريست عمرو محمود ياسين، ابن النجم الراحل الكبير محمود ياسين، أن والدته تعاني من الصدمة وهو ما لم يمكنها من استيعاب نبأ وفاة زوجها أمس الأربعاء، قائلًأ إنها في حالة صعبة للغاية ولا يمكنها أن تصدق الذي حدث، مشيرًا إلى أن شهر أكتوبر له طبيعة خاصة مع والده، حيث تزوج فيه أكتوبر، وتوفى فيه، كما قدم أعمالًا فنية وطنية كثيرة عن انتصارات حرب أكتوبر المجيدة.

وأضاف “ياسين”، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج “التاسعة”، عبر القناة المصرية الأولى: “أنا سعيد به وأشعر بالفخر كونه والدي وأشهد أمام الله عز وجل أنه أدى دوره معنا على أكمل وجه وترك إرثًا فنيًا كبيرًا ولهذا أحبه المصريون والعرب”، مشيرًا إلى أن صلاة الجنازة ستقام في مسجد الشرطة بالشيخ زايد وأن دفن الجثمان سيكون بعد الظهر فى مقابر العائلة على طريق الفيوم.

وحول تفاصيل الساعات الأخيرة من حياة الراحل محمود ياسين، قال: “كان يعانى من إلتهاب رئوى قبل نحو شهر يوم وفاته لكنه شُفي وخرج من المستشفى بعدما تلقى العلاج، ولكن للأسف تراجعت حاله الصحية بشكل كبير جدًا، وعاد لتلقىي العلاج مرة أخرى في نفس المسشتفى، أي أن سبب وفاته ليس الإصابة بفيروس كوورنا كما أشاع البعض”.