التخطي إلى المحتوى
علي قاسم: فضلت الفن على الهندسة .. وكنت جريئًا بالمشاركة في “لا تطفئ الشمس”
علي قاسم: فضلت الفن على الهندسة .. وكنت جريئًا بالمشاركة في "لا تطفئ الشمس"

أكد الفنان على قاسم، أنه كان يدرس الهندسة، لكنه تركها مفضلًا عالم الفن، بسبب خوفه من خوض تجربة التمثيل، في بداية الأمر، إذ أنه حاول احتراف مهن أخرى قبل أن ينخرط في التمثيل، لكن حبه في الفن جعله يحترفه، مشيرًا إلى أن بدايته لم تكن أمرًا سهلًا على الإطلاق إذ أن الفن يلزمه تكوين علاقات شخصية كثيرة فيه.

وأضاف على قاسم خلال حواره في مع الإعلامية إسعاد يونس مقدمة برنامج “صاحبة السعادة” عبر شاشة دي إمسي: “لم أكن راغبًا في احتراف التمثيل، لأننا كنت أدرس الهندسة وكان أفراد مجتمع المهندسين لا ينظرون إلى الفن باعتباره شيئًا جيدًا، لكن وجهة نظري تغيرت كثيرًا عندما أصبح فنانًا .. الفن شيء رائع للغاية”.

وحول مشاكرته في مسلسل “لا تطفئ الشمس” مع كوكبة من نجوم الفن في مصر على رأسهم ميرفت أمين ومحمد ممدوح ومأمينة خليل وعارفة عبد الرسول وأحمد مالك، قال: “شاركت فيه بعدما سألت عن دور جيد، كنت جريئًا جدًا، إذ رشح لي البعض دورًا يخشى الجميع من أدائه وهو دور رجل شاذ جنسيًا، حيث أدى بعض مشاهده، فعرض عليه القائمون على المسلسل ترك الدور إن أراد ذلك، لكنه أصر عليه ونجح في أدائه”.