التخطي إلى المحتوى
تقارير .. تطور جديد في علاقة ميسي ببرشلونة

فجرت تقارير صحفية مفاجأة كبرى، بشأن علاقة مجلس إدارة نادي برشلونة مع ليونيل ميسي قائد الفريق، الذي سينتهي عقده الصيف المقبل، وأكدت أن جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي يريد تجديد عقده قبل نهاية المارس المقبل، ورحيله عن الفريق، إذ ينتظر التصويت على سحب الثقة من مجلسه في الفترة المقبلة.

وأكدت شبكة كواترو الإسبانية، أن الأسطورة الأرجنتينية للنادي الكتالوني يرفض خوض أي مفاوضات حول تجيد عقده، قبل رحيل جوسيب بارتوميو، كما أنه رفض طلب رئيس النادي بتخفيض قيمة راتبه السنوي الذي يقدر بنحو خمسين مليون يورو وأن يوقع على عقد جديد، وذلك بسبب العلاقات المتوترة بين الطرفين على خلفية إجباره على البقاء في صفوف الفريق هذا الموسم.

وذكرت الشبكة ، أن ميسي لا يمانع من أن يخفض قيمة عقده مع الفريق، شريطة عدم وجود مجلس بارتوميو، وبالتالي فإنه يجدد عقده مع النادي الكتالوني في شهر مارس المقبل، الذي قد يشهد الإطاحة بالأخير عندما تنجح إجراءات سحب الثقة منه، إذ أن وصفه مجلسه بالكارثي، بسبب تراجع الفريق في السنوات الأخيرة والتي كان أخرها الخسارة من ريال مدريد الغريم التقليدي بثلاثة أهداف نظير هدف واحد ضمن منافسات الدوري الإسباني.