عضو حقوقي في البرلمان العراقي يكشف أهداف المقاومة العراقية

مصطفى ياسين
اخبار عربية
مصطفى ياسين27 أكتوبر 2023آخر تحديث : منذ 9 أشهر
عضو حقوقي في البرلمان العراقي يكشف أهداف المقاومة العراقية

قال حسين مؤنس، رئيس حركة حقوق في البرلمان العراقي التابعة لحركة حزب الله العراقي، إن الوضع العام في العراق يتميز بالاستقرار، حيث إن كل البعثات الدبلوماسية ومقار الشركات الأجنبية، والمنظمات الدولية على أرض بلاد الرافدين ليس لها أي علاقة بأهداف المقاومة العراقية”.

وأضاف مؤنس، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية: “هذه المواقع ليست أهدافا للمقاومة العراقية، فما يمثل سيادة العراق والحكومة لن يستطيع أحد مهما كانت قوته أن يتعرض له بسوء، فكل تلك الأماكن والقطاعات خاضة للحماية المشددة من قبل الدولة”.

وتابع رئيس حركة حقوق في البرلمان العراقي التابعة لحركة حزب الله العراقي: “العراق اليوم منفتح على العالم بجميع الاتجاهات السياسية والاقتصادية والتجارية، فأي اضطراب في الأوضاع الداخلية ببلاد الرافدين سيؤثر تأثيرًا بالغًا على ما حدث من تقدم في جميع المجالات، والاستثمارات التي يحاول العراق الوصول إليها لإعادة تطوير البنية التحتية لها وفق أفضل صورة ممكنة”.

واختتم: “ما يستفز العراقيين اليوم هو التواجد العسكري الأمريكي في عدد من القواعد العسكرية، فنحن لا نريد أن تبقى تلك القوات على أراضينا في ظل ما تقدمه من دعم إلى قوات الاحتلال الإسرائيلي في انتهاكاتها المستمرة ضد الفلسطينيين”.

رابط مختصر