التخطي إلى المحتوى
رونالدينهو يفكر في العودة للملاعب بسبب كارثة شابيكوينسي

أعلن شقيق ووكيل النجم البرازيلي رونالدينهو، روبيرتو أسيس، أن نجم برشلونة الأسبق قد ينتقل إلى فريق شابيكوينسي البرازيلي، والذي تحطمت طائرته منذ أيام قليلة في حادث أليم، مؤكداً في الوقت ذاته أن اللاعب يمتلك عدة عروض أخرى للعودة إلى الملاعب من أمريكا الجنوبية وأوروبا والصين والولايات المتحدة.

شابيكوينسي

ولا يرتبط نجم ميلان الأسبق بأي عقود مع أي نادي حالياً، بعد أن أنهى مسيرته مع فريق فلومينينزي البرازيلي وإعلانه التفكير في اعتزال كرة القدم نهائياً.

ويُعد رونالدينهو (36 عاماً) واحداً من اللاعبين الذين عرضوا خدماتهم لمساعدة نادي شابيكوينسي بعد الكارثة التي تعرض لها الفريق البرازيلي قبيل خوضه نهائي بطولة كوبا سودا أمريكانا.

واعترف أسيس بأن شقيقه سيفكر ملياً في كل الخيارات المطروحة أمامه، ولكنه أوضح أنه رغم إمكانية انتقال اللاعب إلى شابيكوينسي بالفعل، إلا أن الأمر لم يُناقش في إطار رسمي حتى الآن نظراً للظروف الصعبة التي يمر بها النادي البرازيلي حالياً.

وقال أسيس في تصريحات لموقع جول:” بالنسبة لشابيكوينسي، أعتقد أننا يجب أن نتعامل مع هذه الحادثة باحترام كامل لذوي الضحايا وللنادي. نحن جاهزون للمساعدة بأي طريقة ممكنة.”

وأضاف:” نحن في غاية الحزن، مثلنا مثل باقي الشعب البرازيلي وباقي شعوب العالم. كانت لدينا علاقات جيدة بالعديد ممن كانوا على متن الطائرة، أشعر بحزن شديد وأتمنى أن يتخطى أقارب الضحايا هذه الفترة الصعبة بسلام”

ومن المتوقع أن يتراجع رونالدينهو عن قرار اعتزاله في المستقبل القريب، حيث أعلن أسيس عن اهتمام عدد من الأندية حول العالم بالحصول على خدمات شقيقه.

وقال أسيس:” تحدثت مع بعض الأندية البرازيلية بالإضافة إلى ناديين من أمريكا الجنوبية، وكذلك تلقيت عروض من أندية في الولايات المتحدة والصين وأوروبا.”

 

وشارك رونالدينهو في أكثر من 720 مباراة على مستوى الأندية، حيث لعب لأندية جريميو البرازيلي وباريس سان جيرمان الفرنسي وبرشلونة الإسباني وإيه سي ميلان الإيطالي وفلامينجو وأتلتيكو منييرو وفلومينينزي في البرازيل.

وحصل رونالدينهو على لقب أفضل لاعب في العالم عامي 2004 و2005، وشارك في 97 مباراة دولية مع السليساو وقاد المنتخب البرازيلي للفوز بلقب مونديال 2002.