التخطي إلى المحتوى
الهند تبقي على أسعار الفائدة دون تغيير بشكل غير متوقع على الرغم من أزمة سيولة التي يعاني منها الاقتصاد

احتفظ البنك المركزي الهندي بشكل غير متوقع بمعدل الفائدة الرئيسي دون تغيير عند 6,25 في المئة يوم الاربعاء، على الرغم من دعوات لاتخاذ إجراءات في مواجهة نقص النقد الشديد الذي يهدد يعترض له الاقتصاد الكبير والاسرع نموا في العالم.

وصوت البنك الاحتياطي الهندي (RBI) على السياسة النقدية الهندية بنتيجة 6 مقابل 0 لصالح ترك سعر الفائدة دون تغيير، قائلا انه يحتاج مزيدا من الوقت لتقييم ما إذا كان الضغط النقدي الأخير من شأنه أن يسبب المزيد من الضرر الدائم للاقتصاد.

في حين ما زالت تتواتر تقارير عن نقص الأوراق النقدية الجديدة، وتركت بعض الشركات في حالة يرثى لها، وتصر الحكومة على رأيها وبأن الأوضاع سوف تتحسن على نحو مطرد بحلول نهاية العام.

ويتوقع البنك الاحتياطى أيضا أن التأثيرات التي ستخلفها هذه التدابير ستنحسر كما تأتي الملاحظات الجديدة للتداول، حتى في الوقت الذي خفضت توقعاتها للنمو للسنة المنتهية في مارس 2017.

وكانت غالبية من 56 محللا, استطلعت وكالت رويترز اراءهم, توقعوا خفض المعدل بما لا يقل عن 25 نقطة، بعد خطوة مماثلة قام بها البنك الاحتياطي الهندي في شهر أكتوبر الاخير. ولكن 18 محللا فقط من توقعوا ان السياسة لن تتغير.

ومن المحتمل أن يسحب البنك المركزي زيادة مؤقتة بنسبة 100 في المئة في نسبة الاحتياطي النقدي كانت قد أُعلنت أواخر الشهر الماضي, حيث تهدف إلى امتصاص السيولة الزائدة.