التخطي إلى المحتوى
شركة سامسونج تتعرض للمزيد من الفضائح وآخرها فضيحة سياسية بسبب الرشاوي التي ستكون عقوبتها شديدة

الفضيحة التي تعرضت لها شركة سامسونج لم تأتي في وقتها أبداً فقد كانت لا تزال تُداري كارثة هاتف Galaxy Note 7 وحوداث الإحتراق التي أجبرتهم على سحبة من الأسواق في جميع أنحاء العالم .

يتعرض الوريت الجديد لشركة سامسونج لمساءلة قانونية ويتلقى الكثير من الأسئلة القاسية أمام المجلس الوطني بوجود ممثلي شركات أخرى متورطة معة في نفس القضية .

وقيل أن بعض الشركات تورطة بإتهام من أجل قبول إمتيازات ورشاوي للرئيسة أو المستشارة Choi Soon-sil وتلك الأخرى معروفة منذ زمن بأنها تستغل الرئاسة من أجل تحقيق مصالحها الخاصة .

ولم يكن المبلغ بسيطاً فقد وصل إلى أكثر من 30 مليون دولار أمريكي ومحامو الإدعاء يقومون بإستجواب مدراء الشركات المتهمة في القضية ولن تكون عقوبتهم سهلة أبداً .

والأن أصبح رئيس الوزراء Hwang Kyo-ahn يقوم بإدارة البلاد ريثما تقوم حكومة الدستور بإصدار الحكم النهائي ونقل السلطة لرئيس آخر .

وبسبب ماحدث فقد صوت العديدين من أجل إقالة الرئيس الكوري بعد قبول الرشاوي من 7 شركات مختلفة ومن ضمن تلك الشركات العالمية هي شركة سامسونج .