التخطي إلى المحتوى
الجيش السوري يقطع طرق إمداد مناطق المعارضة في حلب

قام الجيش النظامي السوري ، بالإعلان عن قطعه لطرق الإمداد لمناطق سيطرة المعارضة السورية المسلحة في حلب ، داعيا المسلحين إلى تسليم الأسلحة ومن ثم البقاء في المدينة ، أو الخروج منها.

وذكر الجيش السوري ، أنه قام بقطع جميع طرق الإمداد إلى المناطق الخاضعة لنفوذ مسلحي المعارضة في شرق حلب ، حسب وكالة الأنباء الحكومية السورية ” سانا “.

وحسب البيان ، الذي أصدرته القيادة العامة للقوات المسلحة السورية ، وقامت الوكالة بنقله ، فإنه من باب الحرص على حقن الدماء ، منحت القوات السورية المسلحين في الأحياء الشرقية لحلب ، فرصة تسوية وضعيتهم من خلال تسليم السلاح والبقاء في المدينة أو الخروج منها.

وكانت القوات النظامية بدعم من ميليشيات أجنبية ، قد حاصرت الأحياء الشرقية لحلب بشكل كامل ، وإستطاعت التقدم وبسط النفوذ على نقاط متقدمة في بلدة الليرمون ومن بينها منطقة الكراجات.

وبعد أن شن هجوما واسعا من الجهة الجنوبية لمزارع الملاح تمكن الجيش السوري من السيطرة على طريق الكاستيلو بشكل كامل.

ويعتبر طريق الكاستيلو ، منفذ الأحياء الشرقية لمدينة حلب الوحيد ، الذي يسيطر عليه المعارضة المسلحة مع ريف حلب ، حيث تمكن من محاصرة الأحياء التي يسكنها أكثر من 300 ألف نسمة بشكل كامل ، ولا تزال الإشتباكات دائرة في عدة مناطق من سوريا بين المعارضة والقوات النظامية.