جماعة بوكو حرام تستهدف منطقة سكنية في نيجيريا وتقتل وتخطف عدد من الأشخاص

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد16 يناير 2018آخر تحديث : منذ 4 سنوات
جماعة بوكو حرام تستهدف منطقة سكنية في نيجيريا وتقتل وتخطف عدد من الأشخاص

قتل صباح اليوم الثلاثاء السادس عشر من شهر يناير / كانون الثاني الجاري، عدد من الأشخاص في بلدة بولاية أداماوا النيجيرية، خلال هجوم نفذته جماعة بوكو حرام، بحسب ما أعلنه نائب في البرلمان النيجيري، فيما أعلنت شرطة ولاية أداماوا أنها سمعت بالهجوم دون امتلاكها أي تفاصيل فورية متعلقة بالحادث.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن النائب في البرلمان النيجيري، آداموا كمالي، قوله إن مسلحي جماعة بوكو حرام هاجموا تجمعا سكنيا في بلدة ماداغالي الواقعة بولاية أداماوا، مشيرا إلى انه لا يمتلك أرقاما دقيقة عن أعداد القتلى.

وأوضح النائب بالبرلمان النيجيري أن الهجمات التي تشنها جماعة بوكو حرام أصبحت روتينية.

كما نقلت وكالة الأناضول للأنباء عن الصحفي النيجيري أبا كولو، تأكيدات حدوث الجوم الذي شنه مسلحو جماعة بوكو حرام، الذي أشار إلى أن الهجوم امتد من الساعة الحادية عشر مساء بالتوقيت المحلي، وامتد حتى الساعة الرابعة من صباح اليوم الثلاثاء.

وأشار الصحفي النيجيري إلى مقتل عدد من الرجال فضلا عن اختطاف عدد منهم تحت تهديد السلاح.

من جانبه، صرح المتحدث باسم الشرطة النيجيرية في ولاية أداماوا، عثمان أبو بكر، أنه سمه عن الهجوم، مشيرا إلى أنهم في انتظار مزيد من التفاصيل حول الحادث، عبر المعلومات التي سيرسلها قسم الشرطة في بلدة ماداغالي.

وتمثل جماعة بوكو حرام تهديدا أمنيا لدولة نيجيريا، يحتاج سنوات عديدة من أجل القضاء عليها، وفق تصريحات عدد من المحليين، والتي تتصادم مع رؤية الحكومة النيجيرية والتي ترى عكس ما هو ذلك.

وكان أبو بكر شيكاو، زعيم جماعة بوكو حرام قد أعلن أمس الإثنين عبر مقطع فيديو عن إسقاط طائرة عسكرية تابعة للقوات الجوية بالجيش النيجيري، في ولاية برنو.
يذكر أن القوات النيجيرية بالجيش النيجيري، قد أكدت تحطم طائرة عسكرية الأسبوع الماضي، دون الكشف عن أسباب تحطمها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *