واشنطن : تعليق المشاركة في الإتصالات الثنائية مع موسكو حول سوريا

رحمة الشدادي
اخبار عالمية
رحمة الشدادي3 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
واشنطن : تعليق المشاركة في الإتصالات الثنائية مع موسكو حول سوريا

في سلسلة من خطوات التصعيد بينهما ، قامت واشنطن بالإعلان عن تعليق المشاركة في الإتصالات الثنائية مع موسكو من أجل تثبيت الهدنة في سوريا.

وفي بيان لها ، ذكرت وزارة الخارجية في الولايات المتحدة الأمريكية أن قرار التعليق كان صعبا ، وأن واشنطن حاولت بكل الطرق التفاوض وتنفيذ ترتيب مع الجانب الروسي ، من أجل التقليل من العنف والحصول على ممرات إنسانية مفتوحة ، بالإضافة إلى مكافحة التنظيمات الإرهابية الموجودة على الأراضي السورية ، وعلى رأسها تنظيم الدولة الإسلامية ” داعش ” وجبهة النصرة.

وقامت الوزارة الأمريكية بتحميل المسؤولية للطرف الروسي من خلال قيامها بهذه الخطوة ، لما إعتبرته عدم نجاح موسكو في الإلتزام بما تم النص عليه حسب القانون الدولي ، بالإضافة إلى عدم القدرة أو عدم الرغبة في أن يمتثل النظام في دمشق ، للتفاهمات المتوافق عليها مع روسيا.

وتطرق البيان إلى إختيار الجانبين الروسي والسوري للإستمرار في الحل العسكري ، وهو الأمر الذي يتعارض مع إتفاق وقف إطلاق النار .

وقد ظهر ذلك جليا – حسب البيان – من خلال منع المساعدات الإنسانية من أن تصل إلى محتاجيها ، وكذلك قصف البنى التحتية على غرار المشافي ، والهجمات المكثفة التي طالت الأحياء السكنية التي يتواجد بها مدنيون وخصوصا الهوم الذي طال إحدى قوافل المساعدات الإنسانية في يوم 19 سبتمبر أيلول من الشهر الماضي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *