التخطي إلى المحتوى
رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون لا يستبعد انهيار اليورو في المستقبل

يتوقع رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون أن العملة الأوروبية اليورو ضعيفة جداً وأنها على حافة الانهيار. وقد حذر  أن مستقبل اليورو غير واضح المعالم.

وألقى رئيس الوزراء البريطاني السابق خطابا إلى طلاب “جامعة ديباوو في إنديانا” (شمال شرق الولايات المتحدة), متنبأََ بمستقبل متشائم للعملة الاوروبية, قائلا “سيواجه اليورو تحديات في المستقبل و لن تعمل هذه العملة كما هو متوقع.
السيد كاميرون حذر من أن عدم اليقين يمكن أن يصل إلى أوروبا وقال أن اليورو في رأيه، قريب من الانهيار.

كما أكد أن “الشعبوية” كلفته منصبه رئيسا للوزراء.  ومع ذلك، كان من المعقول قراره بإجراء استفتاء من أجل بريكسيت.

وقال “رئيس الوزراء البريطاني” السابق “فيما يتعلق بهذه الأحداث الثلاثة-الاستفتاء على بريكسيت، وانتخاب رئيس ترامب والاستفتاء في إيطاليا-، أعتقد أنها إشارات من السخط والقلق إزاء حالة العالم.  التصويت البريطاني كان خليط من حجج اقتصادية وثقافية، في رأيي أن نفس أشيء حدث في الولايات المتحدة.  وترتبط المشكلة الإيطالية بدلاً من ذلك باليورو.