التخطي إلى المحتوى
مورينهو: إبراهيموفيتش سينهي مسيرته مع مانشستر يونايتد

ألمح البرتغالي جوزيه مورينهو مدرب مانشستر يونايتد إلى أن نجم الفريق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش سينهي مسيرته في ملعب أولد ترافورد.

وتولى مورينهو مسؤولية تدريب الشياطين الحمر الصيف الماضي وكان إبراهيموفيتش هو أول صفقاته لتدعيم الفريق، بعد أن انضم إبرا إلى المانيو في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده مع باريس سان جيرمان.

ويقدم المهاجم البالغ من العمر 35 عاماً مستويات رائعة هذا الموسم؛ إذ أحرز 16 هدف في 25 مباراة لعبها حتى الآن بقميص مانشستر يونايتد.

وارتبط اسم إبراهيموفيتش بالانتقال إلى الدوري الأميركي أو الدوري الصيني قبل أن ينتقل في النهاية إلى الدوري الإنجليزي، في حين ألمح مورينهو إلى إمكانية بقاء زلاتان مع يونايتد حتى نهاية مسيرته.

وقال مورينهو في تصريحات نقلتها شبكة سكاي سبورتس: “أنا سعيد جداً لأجله. البعض اعتقد أنه لن يكون ذلك الهداف المتألق بعد أن بلغ الـ35 من عمره، ولكن بالنسبة له 35 عاماً مثل 25 عاماً والدوري الفرنسي مثل الدوري الإنجليزي”.

وأضاف: “إنه يحرز الأهداف ويقدم أداء جيد وأنا سعيد جداً لأجله لأنه سينهي مسيرته في أعلى مستوى. لن ينهي مسيرته في أميركا أو الصين، بل سينهي مسيرته في القمة”.

وتابع قائلاً: “أنا سعيد بالعمل معه. أرقامه جيدة ويمكنه التحسن، وأحرز كل هذه الأهداف بدون ركلات جزاء وهو أمر رائع لأن اللاعبين الهدافين في مختلف أنحاء العالم يسجلون الكثير من ركلات الجزاء. لقد أحرز ضربة جزاء واحدة فقط في 17 مباراة بالدوري الإنجليزي”.

ويرى مورينهو أن إبراهيموفيتش أصبح أفضل من الفترة التي سبق له تدريب اللاعب فيها. وعمل الثنائي سوياً في إنتر ميلان وحققا معاً لقب الدوري الإيطالي عام 2009.

وقال مورينهو: “ما يقوم به شيء خيالي. لا يتعلق الأمر بإحرازه الأهداف فقط، بل الحماس والشغف الذي يظهره في الحصص التدريبية”.