انطلاق اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني وسط مقاطعة حركتي حماس والجهاد وعدد من قيادات فتح

سمير عماد
2018-01-14T23:46:15+03:00
اخبار عربية
سمير عماد14 يناير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
انطلاق اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني وسط مقاطعة حركتي حماس والجهاد وعدد من قيادات فتح

انطلقت مساء اليوم الأحد الرابع عشر من يناير / كانون الثاني في مدينة رام الله الفلسطينية، اجتماعات المجلس المركزي التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، لبحث تداعيات قرار الرئيس الأمريكي الذي أعلن خلاله اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالقدس عاصمة موحدة وأبدية لإسرائيل، وسط مقاطعة لحركتي المقاومة الإسلامية حماس والجهاد الإسلامي، وعدد من مسؤولي حركة فتح.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن مراسلها أن هناك نحو 90 عضوا من أعضاء المجلس المركزي والبالغ عددهم نحو 110 عضو يشاركون أعمال اجتماع المجلس المركزي، فضلا عن حضور نحو 350 من الشخصيات الفلسطينية وعرب إسرائيل.

وكان عنوان الدورة الثامنة والعشرين لاجتماعات المجلس المركزي الفلسطيني هو “القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين”.

ومن المقرر أن يبحث اجتماع المجلس المركزي عدة قضايا منها، تعليق اعتراف منظمة التحرير الفلسطينية بدولة إسرائيل، إلى حين الاعتراف بدولة إسرائيل، والتحرك داخل مجلس الامن الدولي من جديد لحصول دولة فلسطين على عضوية كاملة داخل منظمة الأمم المتحدة، وبحث آليات إتمام المصالحة بين الفصائل الفلسطينية.

كما سيبحث اجتماع المجلس المركزي مقاضاة إسرائيل في محكمة الجنايات الدولية لمحاسبتها على جرائهما التي ارتكبتها بحق الشعب الفلسطيني.

وسيصدر البيان الختامي لاجتماع المجلس المركزي مساء غد الإثنين، عقب انتهاء أعمال الاجتماع، والذي سيتضمن قرارات المجلس المركزي تجاه القضايا التي سيناقشها خلال الاجتماع.

يذكر أن أمناء سر أقاليم حركة فتح بالضفة الغربية، قد أعلنوا مساء اليوم الأحد عن مقاطعتهم اجتماع المجلس المركزي، بسبب توجيه دعوة لقنصل الولايات المتحدة الأمريكية لدى فلسطين بحضور الجلسة الافتتاحية لاجتماع المجلس المركزي.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية حماس قد أعلنت أمس السبت عن مقاطعتها الرسمية لاجتماع المجلس المركزي الفلسطيني، والذي يتبع منظمة التحرير الفلسطينية.

وقال رئيس مكتب العلاقات الوطنية افي حركة حماس، حسام بدران، خلال البيان الصادر عن الحركة، أن حركة حماس اتخذت قرارها بعدم المشاركة في اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني في مدينة رام الله.

وأضاف بدرا في البيان الذي نشرته وكالة الأناضول للأنباء، أن حركة حماس أجرت العديد من اللقاءات المعلنة وغير المعلنة مع عدد من الأقطاب الفلسطينية لبحث وتشاور وجهات النظر حول مشاركة الحركة في اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *