مؤسس ويكيليكس ينتقد عدم ادراج قناة NBC الأمريكية ضمن قائمة جائزة الأنباء الكاذبة

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد18 يناير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
مؤسس ويكيليكس ينتقد عدم ادراج قناة NBC الأمريكية ضمن قائمة جائزة الأنباء الكاذبة

قال الأسترالي جوليان أسانغ، مؤسس موقع “ويكيليكس”، أن قناة “N B C” الأمريكية للأخبار يجب أن تفوز بجائزة الأنباء الكاذبة، لدعمها المحاولة الانقلابية الفاشلة التي تعرضت لها تركيا منتصف عام 2016، عبر بث أخبارا كاذبة حول فرار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى خارج البلاد.

وجاء تصريح أسانغ عبر تغريدة نشرها عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، تعليقا على أسماء الفائزين بجائزة الأخبار الكاذبة التي أعلنها الرئيس الأمريكي.

وقال أسانج في تغريدته أن أكثر الأخبار كذبا خلال الفترة الأخيرة ليست موجودة ضمن قائمة الرئيس الأمريكي للأخبار الكاذبة، مشيرا إلى الدعم الكبير الذي قدمته قناة “N B C” الأمريكية للمحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا، عبر إشاعة أخبار حول فرار أردوغان إلى خارج تركيا، مستندة على نقل مصدر عسكري أمريكي رفيع المستوى لتلك الأنباء.

ووضع مؤسس موقع ويكيليكس خلال تغريدته رابطا لخبر حول مطالبة تركيا لقناة “N B C” بتقديم اعتذار.

يذكر أن تركيا قد شهدت محاولة انقلاب فاشلة في الخامس عشر من شهر يوليو / تموز من عام 2016، قام بها عدد من عناصر الجيش التركي المنتمين لمنظمة جولن الإرهابية.

وحاولت العناصر الانقلابية استهداف مقر الفندق الذي كان يقيم فيه الرئيس التركي خلال وقت المحاولة الانقلابية باستخدام الطائرات الحربية، فضلا عن قصف مقر البرلمان التركي.

وخرج الشعب التركي إلى الشوارع لمواجهة المحاولة الانقلابية الفاشلة، مما أدى إلى استشهاد وإصابة عدد من المواطنين الأتراك.

وفي السادس والعشرين من شهر يوليو / تموز من عام 2016، طالبت السفارة التركية لدى الولايات المتحدة الأمريكية، قناة “N B C” الإخبارية الأمريكية بتقديم اعتذار رسمي، لنشر أنباء حول طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من السلطات الألمانية حق اللجوء، خلال المحاولة الانقلابية الفاشلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *