التحالف العربي يدعو لتهدئة المواجهات التي تشهدها مدينة عدن مع اقترابها من القصر الرئاسي

سمير عماد
اخبار عربية
سمير عماد30 يناير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات
التحالف العربي يدعو لتهدئة المواجهات التي تشهدها مدينة عدن مع اقترابها من القصر الرئاسي

دعت قيادة قوات التحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن، إلى الوقف السريع للاشتباكات والمواجهات التي تشهدها العاصمة اليمنية المؤقتة، عدن، والتي اندلعت منذ الأحد الماضي، والعمل على إنهاء كاف المظاهر المسلحة، وذلك مع اقتراب تلك المواجهات من قصر معاشيق الرئاسي.

ونشرت وكالة الأنباء الرسمية اليمنية التابعة للحكومة الشرعية، فجر اليوم الثلاثاء الثلاثون من يناير / كانون الثاني، البيان الصادر عن التحالف العربي في اليمن، والذي تقوده المملكة العربية السعودية.

وأعرب التحالف في بيانه عن أسفه لعدم استجابة الأطراف المتصارعة في مدينة عدن، خلال اليومين الماضيين، للنداءات الداعية إلى تهدئة الأوضاع في مدينة عدن، وتجنب كل ما يؤدي لإراقة المزيد من دماء المدنيين، وإخلال الاستقرار والأمن في عدن، مؤكدا على اتخاذه جميع الإجراءات اللازمة لإعادة الاستقرار والأمن في عدن.

ودعا بيان التحالف العربي، مكونات الشعب اليمني للتركيز على الهدف الأساسي المتمثل في استعادة الشرعية الدستورية التي استولت عليها ميليشيات الحوثي، وحماية مكونات الدولة اليمنية، وإيجاد الحلول لقضايا الشعب اليمني وفق المرجعيات الثلاثة، عبر الأليات السياسية المنظمة لهذا الأمر.

ومنذ صباح الأحد الماضي، تشهد العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، اشتباكات ومواجهات عسكرية، بمختلف أنواع الأسلحة، بين القوات الموالية للحكومة الشرعية والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وبين القوات المدعومة إماراتيا، والموالية للمجلس الانتقالي اليمني الجنوبي، الذي يطالب بانفصال الجنوب اليمني، والداعي لمظاهرات عدن بدعوى فشل حكومة أحمد عبيد بن دغر في حل أزمات نقص الخدمات التي يعاني منها الشعب اليمني.

بدورها، أعلنت وزارة الداخلية في حكومة بن دغر، حظر المظاهرات التي دعا إليها المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن، ومنع وصول المتظاهرين إلى المدينة، وهو الأمر الذي فجر شرارة المواجهات بين القوات الموالية للمجلس الانتقالي مع القوات الموالية للحكومة الشرعية، لرفضها هذا الأمر.

ووفق لجنة الصليب الأحمر الدولي، فإن تلك المواجهات أسفرت حتى مساء أمس الإثنين، عن سقوط نحو 36 قتيلا، فضلا عن إصابة 180 آخرين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.