تركيا تعرب عن استياءها لحضور الإرهابي معراج أورال مؤتمر سوتشي، وتطالب روسيا بتسليمه

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد1 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات
تركيا تعرب عن استياءها لحضور الإرهابي معراج أورال مؤتمر سوتشي، وتطالب روسيا بتسليمه

قال مولود جاويش اوغلو، وزير خارجية تركيا، اليوم الخميس الأول من فبراير / شباط الجاري، أن الإرهابي معراج أورال، أحد قيادات الميليشيات الموالية للنظام السوري، قد شارك عبر وثائق مزورة بمؤتمر الحوار السوري، والذي استضافته مدينة سوتشي الروسية، مشيرا إلى طلب الحكومة التركية من الجانب الروسي، تسليم هذا الإرهابي معراج أورال إليها.

وفي تصريحات صحفية، أوضح وزير الخارجية التركي، أن بلاده أبلغت الجانب الروسي على الفور، استيائها من حضور الإرهابي معراج أورال، في مؤتمر الحوار السوري، مشيرا إلى أن هذا الشخص مطلوب لدى السلطات التركية بناء على مذكرة حمراء.

وأشار وزير الخارجية التركي، إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أبلغ نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، خلال الاتصال الهاتفي الذي جمعهما أمس، أعرب عن استياء تركيا من تواجد الإرهابي معراج أورال في المؤتمر، مضيفا أنه اسم هذا الشخص لم يكن مدرجا على قوائم المشاركين، مشددا على رفض تركيا تواجد هذا الشخص في أعمال المؤتمر أو دعوته للمشاركة فيه.

يذكر أن الإرهابي معراج أورال، هو مواطن تركي، والمتهم الأول الذي يشتبه في وقوفه وراء العملية الإرهابية التي وقعت في قضاء ريحانلي، الواقعة بولاية هطاي التركية قبل نحو خمسة أعوام، والتي أودت بحياة نحو 52 شخصا.

وتطرق وزير الخارجية التركي، في تصريحاته، لنتائج مؤتمر الحوار السوري، في مدينة سوتشي الروسية، والذي انتهى أعماله قبل يومين، مشيرا إلى أن بلاده تمكنت من خلال التعاون مع الجانب الروسي، في إشراك ستيفان دي ميستورا، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، في مؤتمر سوتشي.

وأشار وزير الخارجية التركي إلى السبب الذي دفع المعارضة السورية لعدم المشاركة في مؤتمر الحوار السوري، موضحا أن شعار المؤتمر كان يرمز ويروج لنظام بشار الأسد، مضيفا أنه تم تجاوز هذا الأمر عبر التشاور والطرق الدبلوماسية.

وتابع وزير الخارجية التركي بقوله، أن البيان الختام لمؤتمر الحوار الوطني كان هاما، حيث أقر تشكيل لجنة مكونة من 150 عضوا، لصياغة الدستور الجديد لسوريا، مضيفا أن الدول الضامنة الثلاث (تركيا وروسيا وإيران) ستحدد أعضاء هذه اللجنة بالتساوي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.