التخطي إلى المحتوى
التهاب البروستاتا أعراضها وأسبابها
التهاب البروستاتا

التهاب البروستاتا أو كما يطلق عليها في اللغة الإنجليزية Prostatitis، وهذا النوع من الالتهاب الذي يصيب البروستاتا يكون على شكل تضخم، وأما عن حجم هذه الغدة فهو أقرب ما يكون من حجم جوزة واحدة، وهى موجودة في خلف المثانة لدى الرجال، يعتمد عمل هذه الغدة على أن تقوم بإفراز سائل هذا السائل يطلق عليه اسم السائل المنوي الذي يكون دوره في العمل على تغذية تلك الحيوانات المنوية والعمل على نقلها.

التهاب البروستاتا
التهاب البروستاتا

وعندما نتناول المرحلة العمرية التي يمكن أن يصاب الشخص فيها بهذا الالتهاب فيكون في الفترة ما بين خمسون عاما أو أقل من ذلك، ولكن في بعض الأحيان قد لا يتمكن الطبيب المختص من التوصل إلى سبب حدوث هذا الالتهاب، وفى بعض الأحيان تكون هذه الإصابة بسبب وجود عدوى قد انتقلت إلى هذا الشخص عن طريق البكتريا، كما أنه يمكن أن يظهر هذا الالتهاب على شكل خطوات ومراحل تتطور كل مرة عن السابقة لها وفى أحيان أخرى يظهر هذا الالتهاب دون أي مقدمات.

» اقرأ أيضًا: تضخم الطحال | اسباب واعراض وعلاج تضخم الطحال بالاعشاب للاطفال والكبار

التهاب البروستاتا وأعراضه

يوجد بعض الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بهذا الالتهاب والتي يمكنك أن تقوم بالتعرف عليها واكتشافها فور ظهورها فمن ضمن هذه الأعراض ما يلى:

  • يمكن أن يكون من الأعراض المصاحبة له هو حدوث بعض الألم أثناء العملية الخاصة بالتبول أو وجود بعض الحرقان عند التبول، كما أنه يمكن أن يعانى من تعسر في هذه العملية.
  • يمكن أن يجد هذا الشخص صعوبة في عملية التبول فنجد أنه يصاب بالتبول المتردد.
  • يمكن أن يكون هذا الالتهاب هو سبب إصابة الإنسان بالتبول بكثرة خاصة في الفترة المسائية.
  • دائما ما يكون هذا المصاب لديه رغبة دائما في الذهاب للتبول.
  • كما أنه إذا وجدت أن البول الخاص بك ليس كما اعتادته وأنه معكر أو أنه ممزوج ببعض الدماء فأعلم أنك لابد أن تكون مصاب بهذا الالتهاب الذي يصيب البروستاتا.
  • يمكن أن يصاب هذه الإصابة أيضا وجود بعض الآلام التي تصيب أسفل الظهر وأيضا البطن.
  • كما أنه يمكن أن يعانى هذا المصاب أيضا ببعض الأعراض التي يمكن أن تكون أشبه ما يكون من أعراض الأنفلونزا.
  • إذا كنت قد تعرضت إلى أي عرض من هذه الأعراض أو أكثر من عرض منهم فعليك أن تقوم بالتوجه فورا إلى طبيبك المختص حتى تتمكن من تناول العلاج الأمثل حتى لا تتفاقم المشكلة التي تعانى منها بشكل أكبر يكون من الصعب علاجه فيما بعد.

التهاب البروستاتا وما هي أسبابه

تتعدد الأسباب التي تؤدى إلى حدوث تلك المشكلة الخاصة بحدوث التهاب البروستاتا فمن ضمن هذه الأسباب الخاصة بإصابة الإنسان بالالتهاب من النوع الجرثومى الحاد، هذا الالتهاب يكون السبب في حدوثه هو بعض السلالات الشائعة والمعروفة من البكتريا، وهذه العدوى تحدث بعد حدوث عملية التبول فتنتقل أي بكتريا موجودة في البول إلى تلك البروستاتا التي بدورها تؤدى إلى إصابة هذا الشخص بالتهاب في البروستاتا.

يتم العمل على علاج هذه العدوى عن طريق تناول هذا المصاب إلى المضاد الحيوي، ولكن عليك أن تقوم بعلاجها إذا أهملت تلك المشكلة قد تعانى مرة أخرى من هذا النوع من الالتهابات بل أنه أيضا يمكن أن يتحول بك إلى التهاب من النوع المزمن والذي يكون من الصعب جدا التوصل إلى علاج نهائي له بعد أن يتفاقم إلى هذه المرحلة، ولكن في بعض الحالات لا يكون السبب هو العدوى بالبكتريا ولكن يكون بسبب تلف بعض الأعصاب التي توجد في المسالك البولية.