التخطي إلى المحتوى
إم بي سي تكشف حقيقة وفاة حسين الجسمي
حسين الجسمي

كشفت شبكة قنوات إم بي سي حقيقة وفاة الفنان حسين الجسمي خلال الفترة الماضية في ظل انتشار العديد من الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الماضية عن وفاته في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 في الدول العربية كلها والعالم كله في الوقت الحالي وتأثيره على الجميع من الناحية المادية ومن الناحية المعنوية أيضا فضلا عن أعداد الوفيات التي تسقط يوميا بسبب ذلك المرض.

وكانت العديد من الشائعات انتشرت خلال الفترة الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حول وفاة الفنان حسين الجسمي ما بين وفاته متأثرا بفيروس كورونا وما بين بسبب وعكة صحية الأمر الذي أحدث جدلا كبيرا على السوشيال ميديا في الأونة الأخيرة، والتي حرصت على إنهاءه شبكة قنوات إم بي سي في الفترة الأخيرة.

ونفت شبكة قنوات إم بي سي ما يتردد في الوقت الحالي عن وفاة حسين الجسمي مؤكدة أنه بصحة جيدة حيث تواصلت شبكة قنوات إم بي سي مع الفنان حسين الجسمي وأكد أنه بخير ولا يوجد أي مشاكل صحية لديه مثلما تردد في الفترة الماضية.