مقتل ماليين إثنين في مالي بتهمة التخابر مع القوات الفرنسية

فارس القدسي
اخبار عالمية
فارس القدسي6 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
مقتل ماليين إثنين في مالي بتهمة التخابر مع القوات الفرنسية

قام تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ، ببث مقطع فيديو يظهر إعدام ماليين إثنين رميا بالرصاص ، وذلك بتهمة التخابر مع القوات الفرنسية الموجودة في مالي لمحاربة الجماعات المسلحة.

وكانت مؤسسة الأندلس للإنتاج الإعلامي ، الذراع الإعلامي لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ، قد بثت مقطعا يوم الجمعة يظهر إعداما علنيا في مكان غير معلوم لماليين إثنين هما الحسين ولد بادي ومحمد ولد ابيهي.

وكانت تهمة محمد ولد ابيهي تلقي أموال من أجل تجنيد مخبرين ، في حين إتهم الحسين ولد بادي بإرشاد القوات العسكرية لأماكن وضع الأسلحة التي تتبع الجماعات المسلحة ، وتقديم معلومات إلى الحكومة الموريتانية والتعاون معها ، وأيضا الإدلاء ببيانات المقاتلين المتواجدين على الأراضي الليبية.

وتم إعدام الشخصين بإطلاق النار عليهما أمام عدد من البدو الذي إجتمعوا في المكان ، كما إحتوى الفيديو على تهديد للسكان المحليين بملاقاة نفس المصير في صورة الإدلاء بمعلومات عن المجموعات المسلحة في مالي.

وجدير بالذكر ، فإن الفيديو جاء تحت عنوان “الخونة 2” بعد أن تم في شهر ديسيمبر كانون الأول من العام الفارط نشر فيديو تحت عنوان “الخونة” تضمن إعدام موريتاني وماليين إثنين لنفس الأسباب.

وفي سياق متصل ، لقي أحد عناصر القوات الفرنسية مصرعه يوم أمس السبت 5 نوفمبر تشرين الثاني في شمال البلاد وذلك بعد إنفجار لغم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *