التخطي إلى المحتوى
بيان من علماء الدين السعوديين يعتبر إيران ” خطرا وجوديا “

قام العديد من علماء الدين في المملكة العربية السعودية بإستنكار ما وصفوه بالجرائم التي يرتكبها الإيرانيون ضد المسلمين ، في العديد من الدول العربية على غرار اليمن ولبنان وسوريا والعراق.

وحسب تصريحات العلماء في البيان ، فإن النظام الإيراني أصبح يشكل خطرا وجوديا ، معتبرين أنه يتلقى دعما غربيا وعدم إهتمام بالجرائم التي يتسبب فيها والتي تمس ” أهل الإسلام ” حاكمين ومحكومين.

وذكر البيان الذي تم توزيعه على العديد من الوسائل الإعلامية ، أن هدف النظام في إيران هو أن يسيطر على كل ” بلاد الإسلام ” والهيمنة عليها بشكل كل من خلال الإعتماد على دعم أنظمة معينة وكذلك إستغلال المليشيات المسلحة والتي تتصف بالطائفية بالإضافة إلى إستغلال الأقليات والطوائف من أجل أجنداتها السياسية ” لتكون شوكة في خاصرة أوطانها “.

وقام البيان الذي وقع عليها 140 عالم دين في المملكة العربية السعودية بالتحذير مما تقوم بعض الفئات والأقليات في الدول الإسلامية من سعي لبث الفتنة والإنقلاب على الدول والمجتمعات والخروج من النسيج الوطني والولاء والتبعية لإيران.