التخطي إلى المحتوى
مهرجان أيام قرطاج المسرحية يختتم دورته الـ 18 بفوز مسرحية “عروق الرمل”

إختتمت فعاليات الدورة 18 من مهرجان أيام قرطاج المسرحية يوم أمس السبت 26 نوفمبر تشرين الثاني في العاصمة التونسية تونس.

وتمكنت مسرحية “عروق الرمل” للمخرج التونسي حافظ زليط من حصد لقب أحسن عمل في هذه الدورة من المهرجان الذي تواصل لأكثر من أسبوع وعرض 18 عملا مسرحيا محليا و17 عملا مسرحيا من خارج تونس بالإضافة إلى 17 عملا أجنبيا وعشرة أعمال من القارة الأفريقية.

وتمكنت المسرحية من الفوز بجائزة جائزة النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بقيمة مالية تقدر بنحو 875 دولار بالإضافة إلى جائزة أخرى من إحدى المنظمات البلجيكية بقيمة مالية بنحو 12.7 ألف دولار.

وفازت التونسية منى التلمودي بجائزة أحسن دور نسائي في مسرحة “ثورة دون كيشوت” من طرف المؤسسة التونسية المستقلة “نساء وذاكرة” في حين تمكن مصمم الديكور المسرحي صبري العتروس من الفوز بجائزة أفضل تصميم ديكور بقيمة مالية تقدر بحوالي 1530 دولار من طرف الاتحاد العام التونسي للشغل.

وفي تصريحات صحفية له ذكر مخرج مسرحية “عروق الرمل” أن تحقيق جائزتين تمثل مفاجأة بالنسبة له وأكد أن العمل المسرحي الذي قُدّم يجمع بين الموسيقى والرقص والأغاني المستوحاة من الموروث الثقافي للصحراء في تونس.

وأكد حافظ زليط أن العمل متكامل لمجموعة تتكون من 14 فردا بين تقنيين وفنانين قدموا ما يستطيعون من أجل تقديم عمل جيد.